القضاء السعودى يغلّظ العقوبة لإمام مسجد شيعي بتهمة سب آل البيت

23-3-2013 | 13:50

صورة ارشيفية

 

أ ش أ

نقضت محكمة الاستئناف في الرياض مؤخرا حكما بالسجن ثلاثة أعوام فقط والمنع من السفر لمدة مماثلة لإمام مسجد استغل منبره للنيل من العلماء والقذف العلني لآل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته والتابعين لهم ووصفهم بـ النواصب.


وطالب قاضى الاستئناف بتغليظ العقوبة لاسيما أن إمام المسجد قد استغل منبر خطبة الجمعة في تحريض المصلين على أمور تمس أمن البلاد، وإثارة الفتنة الطائفية التي تخل بوحدة المجتمع بدعاوى كاذبة لا أساس لها من الصحة.

وكانت سلطات الأمن السعودية قد أوقفت أحد أئمة المذهب الشيعي في المنطقة الشرقية ت.ع بعد تهجمه بالقذف العلني والمعادي لآل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته والتابعين لهم ووصفهم إياهم بـ النواصب وتمت إحالة المدعى عليه والذي لم يتجاوز تعليمه (ثاني ثانوي) فقط إلى جهة التحقيق بهيئة التحقيق والادعاء العام لاستكمال التحقيقات وإتمام كافة الإجراءات النظامية بحقه. وقد استغل المدعى عليه خلال إلقائه خطب الجمعة في القطيف والأحساء بالحديث في كثير من الأمور الخارجة عن الوعظ والإرشاد الديني، حيث اتضح استغلالها في إثارة العامة في أمور لا تعنيهم.
[x]