ميقاتي: "الأرثوذكسي" لا يمكن أن يمر لأنه يضرب الوحدة اللبنانية ويشرذم العائلات الروحية

23-2-2013 | 12:16

 

عبداللطيف نصار

قال نجيب ميقاتي، رئيس الوزراء اللبناني علي حسابه في موقع "تويتر": إن المشروع الأرثوذكسي للانتخابات النيابية اللبنانية لا يمكن أن يمر، لأن جوهره الحقيقي يضرب الوحدة اللبنانية في الصميم ويشرذم العائلات الروحية، ويخالف جوهر وجود لبنان وروحية العيش المشترك.


وأضاف ميقاتي في تغريدته اليوم السبت "إذا كانت إرادة غالبية اللبنانيين هي العيش معا في وطن واحد، فمن المجحف أن نسلبهم هذا الحق بمشاريع انتخابية كالمشروع الأورثوذكسي، وان كان الهدف الظاهر من المشروع الارثوذكسي إعطاء الطوائف حقوقها، إلا أن جوهره الحقيقي ضرب الوحدة اللبنانية في الصميم وشرذمة العائلات الروحية، وعلينا جميعا التفكير في كيفية تحقيق التمثيل الحقيقي لجميع الطوائف اللبنانية، ولكن عبر قانون انتخابي لا يضرب في الصميم عيشنا الواحد".

جدير بالذكر أن ميقاتي مسلم سني ويرأس حكومة يشكلها حزب الله – حسن نصر الله- ، وحركة أمل- نبيه بري رئيس مجلس النواب-،وتيار التغيير والإصلاح- العماد ميشال عون- ، وهو الفريق المكون لـ8آذار الداعم لبشار الأسد والمناهض للثورة السورية،وهو الفريق الذي أقر القانون الأرثوذكسي في اللجان الفرعية قبل عرضه علي مجلس النواب ويلقي معارضة عنيفة من تيار المستقبل ممثل السنة في لبنان.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]