حزبا الوطن والنور: الاحتفال بـ "عيد الحب" بدعة لايقرها شرع أو سنة وخارج عن تعاليم الإسلام والمسيحية

14-2-2013 | 08:17

صورة ارشيفية

 

بوابة الأهرام

استنكر حزبا الوطن والنور، الاحتفال ب عيد الحب ، اليوم الخميس، وأكد الحزبان أنه لا يجوز شرعا الاحتفال به، باعتباره بدعة دخيلة علي تقاليد الإسلام والمسيحية علي حد سواء، ومناف لكل الأديان، فضلًا عن أنه ليس له علاقة بالدين ولم يرد فى السنة أو الشرع، معتبرين أن أعياد المسلمين المعروفة هي عيد الفطر وعيد الأضحى.


وقال الدكتور أحمد بديع، المتحدث الرسمى باسم حزب الوطن ، إنه لا يجوز شرعًا الاحتفال ب عيد الحب ، باعتبار أنه ليس من أعياد المسلمين المعروفة ويعد خارجًا عن تقاليد الإسلام والمسيحية ومنافٍ لكل الأديان.

وأضاف "بديع" فى تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، أن هذا العيد "للرذيلة"، حسب تعبيره، مشيرًا إلى أن الكنيسة أمرت بحرق مبتدع هذا العيد لخروجه عن تعاليم المسيح عليه السلام.

وفي الوقت نفسه أكد عبد الله بدران، رئيس الهيئة البرلمانية ل حزب النور ، أن هذا العيد ليس له علاقة بالشرع، ولا يجوز الاحتفال به.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]