بيلدت: الوضع في مصر وملف كوريا الشمالية النووى أبرز محاور اهتمام سياسة السويد الخارجية حاليًا

13-2-2013 | 18:47

 

أ ش أ

أكد وزير الخارجية السويد ي كارل بيلدت اليوم الأربعاء أن الوضع في مصر والاختبارات النووية التي تجريها كوريا الشمالية يعتبران أهم قضيتين تحتلان اهتمام السياسة الخارجية للحكومة السويد ية.


وأشار بيلدت - في خطابه عن السياسة الخارجية للحكومة السويد ية الذى ألقاه اليوم أمام البرلمان بحضور عدد من الدبلوماسيين الأجانب - إلى أن الربيع العربي بصفة عامة بات يشكل في الوقت الراهن مصدرا للتحديات والمآسى فى الوقت نفسه.

وأوضح أن الحكومة السويد ية تراقب باهتمام بالغ تطورات الأوضاع في مصر ، وتأمل في أن تتوحد مصر لتجد طريقها نحو تحقيق الديمقراطية الكاملة، والتى تراعى حرية الأديان، وتكون مصحوبة بتنمية اقتصادية.

وفيما يتعلق بالبرنامج النووي ل كوريا الشمالية ، جدد وزير الخارجية السويد ي إدانة بلاده الشديدة للاختبارات النووية التي تجريها بيونج يانج، وذلك بعد يوم واحد من إجرائها تجربة نووية ثالثة اجتذبت استنكارا من المجتمع الدولي.

وشدد بيلدت على أن كوريا الشمالية لابد أن تتوقف عن المضى قدما فى برنامجها النووي، والإقلاع عن تطوير برامج الروبوت الباليستية، والسماح بعودة المراقبين التابعين للوكالة الدولية للطاقة الذرية.
[x]