عكاشة يروى لـ"بوابة الأهرام" تفاصيل إطلاق مجهولين النار عليه ويتهم الإخوان وحازمون.. ومحاميه يتقدم ببلاغ اليوم

9-2-2013 | 01:55

 

وسام عبد العليم

روى الإعلامى الدكتور توفيق عكاشة ، مالك قناة الفراعين المتوقفة عن العمل، لـ"بوابة الأهرام" تفاصيل محاولة ال اغتيال ، التى تعرض لها فجر الجمعة، عندما أطلق مجهولون الرصاص عليه وهو فى طريقه إلى منزله بمدينة نصر.


قال الدكتور توفيق عكاشة إنه كان لديه اجتماع مع علاء عيسى، مالك قناة كايرو سينما، التى يقدم فيها برنامجه "مصر اليوم"، وذلك فى منطقة المهندسين، وعندما انصرف من الاجتماع فجر الجمعة متوجها إلى مسكنه بمدينة نصر قامت مجموعة مسلحة بإطلاق الرصاص عليه.

وأضاف عكاشة أن المجهولين كانوا يستقلون سيارتين، إحداهما تاكسى ماركة لادا ويستقلها ثلاثة أشخاص، والسيارة الثانية ملاكى ماركة تيوتا كورولا بيضاء اللون ويستقلها شخصان، وأنهم قاموا بتعقب عكاشة واعترضوا طريقه أكثر من مرة، وأنه حينما شعر بمراقبته ومتابعته حاول الإفلات منهم، وقام بتغيير خط سيره، إلا أنهم تتعبوه، على حد قوله.

وأوضح عكاشة أنه عندما شعر بالخطر قام بإبلاغ كمين شرطة بشارع النصر الواقع بين شارع يوسف عباس وشارع الطيران بمدينة نصر، وكان بالكمين ضابط وأمين شرطة ومجند، وأنه قام بإبلاغ الكمين بأرقام لوحات السيارتين، وقالوا له: "حاضر هنعمل اللازم"، مؤكدا عدم اهتمامهم، وتتبع المجهولين والسيطرة عليهم.

وأضاف الدكتور عكاشة، أنه عندما توجه إلى جراج منزله بمدينة نصر، قام المجهولون بإطلاق النيران، خصوصا من السيارة التاكسى اللادا على السيارة التى يستقلها، إلا أن الرصاصة استقرت فى أحد جدران الجراج.

واستطرد عكاشة قائلا إن الحراسة الخاصة به، والمعنية بحمايته، قامت بالرد على المجهولين بإطلاق النيران، إلا أنهم تمكنوا من الهرب على الفور، مما أدى إلى إصابة سكان المنطقة بالذعر، نتيجة تبادل إطلاق النيران، خصوصا أن الوقت كان متأخرا، على حد قوله.

وأشار الدكتور توفيق عكاشة إلى أن السيارة التاكسى كانت قد ترددت على محيط منزله منذ أربعة أيام عدة مرات، وقام الخفير المعنى بحراسة العقار، بإبلاغ الدكتور توفيق بذلك، وعندما واجه الحفير صاحب التاكسى بتردده ووقوفه أمام منزل الدكتور عكاشة أنكر ذلك وانصرف، وهو نفس التاكسى، الذى قام بإطلاق النيران عليه، على حد روايته.

وأوضح الدكتور عكاشة أن أعمار مستقلى السيارة تتراوح بين أواخر العشرينيات وأوئل الثلاثينيات من العمر، ونظرا لأن وقت الحادث كان فى الفجر لم يتمكن من معرفة ملامح الأشخاص المجهولة، غير أن أحدهم كان يرتدى جاكيت نبيتى اللون.

واستنكر الدكتور عكاشة عدم اهتمام مسئولى الكمين بالبلاغ، الذى توجه به إليهم، متهما جماعة الإخوان المسلمين، وحركة "حازمون" بأنهم وراء محاولة اغتيال ه، مشيرا إلى أن الواقعة ربما تكون مرتبطة بفكر تنظيم دولى، لإرهاب المعارضين، إن أفلحت المحاولة فقدت جنت ثمارها، وإن أخفقت فقد تسببت فى تخويف المعارضين، على حد قوله.

من جانبه أكد خالد سليمان، محامى الدكتور توفيق عكاشة ، فى تصريح لـ"بوابة الأهرام" أن أرقام لوحات السيارات معلومة، وتم تسجيلها، وأنه سوف يتوجه صباح اليوم السبت لتقديم بلاغ للنائب العام، أو لعمل محضر بقسم أول مدينة نصر.

وأعرب سليمان عن أمله فى سرعة إحالة البلاغ للتحقيق، باعتبار الدكتور توفيق عكاشة شخصية عامة وإعلامى معروف.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]