إحالة محسن شعلان و20 آخرين للتأديبية فى قضية سرقة لوحة "الخشخاش"

9-1-2011 | 14:15

 

سميرة على عياد

قررت النيابة الإدارية إحالة 21 مسئولا بقطاع الفنون التشكيلية من بينهم محسن شعلان، وكيل أول وزارة الثقافة ورئيس قطاع الفنون التشكيلية، إلى المحاكمة التأديبية العليا بتهمة الإهمال مما تسبب فى سرقة لوحة زهرة الخشخاش .

وطلبت النيابة الإدارية فى أمر الإحالة إلى المحكمة، عقد جلسة عاجلة لنظر القضية، حيث نسبت إلى محسن شعلان تهمة الإهمال فى الإشراف على مرؤوسيه ومتابعة عملهم، مما أدي إلي سرقة اللوحة.
وقد نسبت النيابة إلى بعض المسئولين الآخرين من المتهمين تقاعسهم عن التواجد بطوابق المتحف وداخل القاعات ومتابعة الزائرين، وعدم توفير العناية اللازمة لتأمين المتحف رغم علمهم بتعطل أجهزة المراقبة الأمنية، مما أدى إلى تعريض اللوحة للسرقة.
كما نسبت النيابة الإدارية إلى البعض الآخر من المتهمين التراخي فى اتخاذ الإجراءات بشأن عدم قيام شركة صيانة الأجهزة الأمنية بالمتحف بعملها لمدة 15 شهرا، وهو ما ترتب عليه عدم الاستفادة من الاعتماد المالى المخصص لهذا الغرض وقدره 100 ألف جنيه وردها لوزارة المالية.
ونسبت النيابة الإدارية إلى بعض المسئولين بالمتحف أنهم استخدموا الاعتمادات المدرجة ببند الأجور لتعيين العمالة الإدارية بدلا من سد العجز فى أفراد الأمن، مما أدى لتكدس العمالة بالسكرتارية فى مكاتبهم وانعدام التأمين البشرى فى المتحف رغم أهميته، الأمر الذى ترتب عليه سرقة اللوحة، إلى جانب أن المتهمين المسئولين تقاعسوا عن اتخاذ الإجراءات الوقائية للتأمين وحماية مقتنيات المتحف حال تعطل الأجهزة.
وتنظر محكمة جنح مستأنف الدقى حاليا الاستئناف المقدم من محسن شعلان و10 متهمين آخرين على الحكم الصادر من محكمة جنح الدقى (أول درجة) بإدانتهم بالقصور والإهمال فى أداء واجباتهم الوظيفية بما تسبب فى سرقة اللوحة ومعاقبتهم بالحبس مع الشغل لمدة 3 سنوات.

الأكثر قراءة

[x]