أمريكا تقوم بإعادة تزويد الطائرات الفرنسية بالوقود في عملياتها في مالي

27-1-2013 | 08:42

احداث مالى

 

رويترز

قال مسئولون بوزارة الدفاع الأمريكية: إن الولايات المتحدة وافقت على توفير طائرات صهريج لإعادة تزويد الطائرات الفرنسية المقاتلة والقاذفة التي تهاجم المتشددين المرتبطين بالقاعدة في شمال مالي بالوقود.


ويوسع هذا القرار الذي جاء استجابة لطلب قدمته فرنسا في وقت سابق المشاركة الأمريكية التي اقتصرت حتى الآن على تبادل معلومات المخابرات وتوفير جسر جوي لنقل وحدة مشاة ميكانيكية فرنسية إلى مالي .

وقال جورج ليتل المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية(البنتاجون)في بيان أن وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا أبلغ نظيره الفرنسي جان ايف لو دريان بالقرار الأمريكي بتوفير دعم جوي في مجال إعادة تزويد الطائرات ب الوقود خلال اتصال هاتفي أمس السبت.

وتدخلت فرنسا عسكريا في مالي قبل أسبوعين لوقف تقدم المتشددين المرتبطين بالقاعدة والذين شنوا هجوما هدد العاصمة ال مالي ة باماكو في جنوب البلاد.

وقال مسئول دفاعي أمريكي اشترط عدم نشر اسمه: إن ثلاث طائرات صهريج أمريكية من طراز كيه سي-135 ستقوم بإعادة تزويد الطائرات الفرنسية ب الوقود حسب الضرورة بما في ذلك الطائرات التكتيكية والقاذفات.

وتتمركز الطائرات الأمريكية في قاعدة مورون الجوية في إسبانيا.

وقال المسئول الدفاعي إن الولايات المتحدة تتوقع أن تشارك الطائرات الصهريج في هذه العملية لفترة اشهر وفقا حسب الحاجة، وستعمل هذه الطائرات تحت القيادة الأمريكية في إفريقيا والتي تنسق التدخل العسكري الأمريكي مع الدول الإفريقية ولكنه تتمركز في ألمانيا.

وقال ليتل في البيان: إن بانيتا اثنى خلال مكالمته مع لو دريان على فرنسا لقيادته الحرب ضد المتمردين ال مالي ين المرتبطين بالقاعدة، وأشار إلى أن "النجاح الذي تم تحقيقه في العمليات في الأونة الأخيرة ساعد في وقف التقدم الارهابي".

وقال ليتل: إن بانيتا ولو دريان ناقشا أيضا خطط الولايات المتحدة لنقل قوات من دول افريقية ومن بينها تشاد وتوجو لدعم الجهود الدولية في مالي .

وقال بانيتا: إنه لا توجد لدى الولايات المتحدة خطط لنشر قوات مقاتلة في مالي . وقال مسئولون دفاعيون: إن عددا صغيرا من العسكريين الأمريكيين موجودون مؤقتا في مطار باماكو للتعامل مع الأمور اللوجستية المتعلقة بنقل مئات من الجنود الفرنسيين وأطنان من الإمدادات.

الأكثر قراءة

[x]