"الوطنية لمنع الاتجار بالبشر" تنجح في تنفيذ خطتها للعامين الماضيين برغم الاضطرابات

3-1-2013 | 13:48

 

ربيع شاهين

أعلنت اللجنة الوطنية لمنع الاتجار بالبشر عن نجاحها في إنجاز الجزء الأعظم من خطتها الأولي ل مصر للعامين الماضيين"2011 و2012" في مواجهة هذه الظاهرة برغم الظروف والاضطرابات التي مرت بها البلاد.


وقالت السفيرة نائلة جبر"رئيس اللجنة الوطنية " أن هذه الخطة تقوم علي 4 محاور رئيسية هي الوقاية والمنع والملاحقة القضائية والمشاركة بين الأجهزة الحكومية والمنظمات المختلفة والهيئات الأكاديمية.

وأكدت أن ملامح نجاح هذه الخطة يتمثل في تنفيذ حملات توعية للقائمين علي متابعة هذه الظاهرة خاصة من جانب أجهزة الأمن ورجال النيابة العامة والدبلوماسيين"القائمين علي القطاع القنصلي والمتعاملين مع المصريين بالخارج، حيث نجحوا في توعية هؤلاء المصريين بخطورة التورط في عصابات الاتجار،وكذا توعية المدرسين بخطورة تسرب الأطفال من المدارس.

ونوهت السفيرة نائلة جبر إلى نجاح اللجنة في تنفيذ خطتها لخلق فرص عمل خاصة للأمهات المعيلة ومواجهة ظاهرة أطفال الشوارع وعمالة الأطفال الذين بلا مأوى وتوعية الأخصائيين الاجتماعيين والاتفاق علي إعادة تعريف أطفال الشوارع وتغيير التسمية إلى"أطفال بلا مأوى" بجانب وضع خطط لمواجهة هذه المشكلة التي تنجم عن الأسر المفككة.

كما نوهت رئيسة اللجنة الوطنية بخطورة عمالة الأطفال وأنها تعد المنفذ إلى تسربهم من الأسر والمدارس، خاصة بعد الاستقلال المالي، مما يؤدي إلى تسربهم وصعوبة عودتهم إلى منازلهم ومن ثم فقدان الارتباط الأسري.

وأشادت السفيرة نائلة جبر بمشاركة كل الجهات المعنية والتي تقدر بنحو " 16 وزارة وهيئة الأعضاء بها" في تنفيذ هذه الخطة من بينها 3 مجالس قومية هي الأمومة والطفولة والمرأة وحقوق الإنسان.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]