شاعر الفلسفة وأفضل مترجميها.. عبد الغفار مكاوي يلبي "نداء الحقيقة"

24-12-2012 | 17:30

 

محمد سعد

عن عمر يناهز 82 عاماً، توفي الفيلسوف والأديب والمترجم د. عبد الغفار مكاوي، أستاذ الفلسفة الحديثة، أحد أفضل وأبرز المترجمين المصريين عن اللغة الألمانية والذي أنجز ترجمات عن كبار الفلاسفة أمثال إيمانويل كانط ومارتن هيدجر، وذلك إثر إصابته بالتهاب رئوي حاد صباح اليوم الإثنين.


وقد دفن مكاوي بمقابر الأسرة بطريق السويس بعد صلاة الظهر، وسيقام العزاء بعد غدٍ الأربعاء بمسجد آل رشدان بمدينة نصر.

وقالت زوجة الراحل لـ"بوابة الأهرام" إنه أصيب بالتهاب رئوي حاد بشكل مفاجئ أودي بحياته في الثامنة من صباح اليوم الإثنين.

وساهمت ترجمات مكاوي وشروحه في نقل العديد من أصول الفلسفة الألمانية والتعريف بها في اللغة العربية، إذ تصدي مكاوي لترجمة عدد من النصوص الفلسفية المستعصية، وعرف عن مكاوي دقة ترجماته وسلاستها ووضوحها مقارنة بنظيراتها من الترجمات العربية الأخري لنفس النصوص.

ولد مكاوي في 11 يناير 1930 بالدقهلية، وحصل علي ليسانس الفلسفة من جامعة القاهرة عام 1951، وحصل علي الدكتوراة في الفلسفة والأدب الألماني الحديث من جامعة فرايبورج بألمانيا عام 1962.

ورغم أن عمل عبد الغفار الأساسي يتركز في الفلسفة، إلا أن إنتاجه الأدبي لا يقل أهمية عنه، وقام مكاوي بترجمة العديد من النصوص الفلسفية الثقيلة عن الألمانية مباشرة، ونصوص أدبية لكبار الشعراء الألمان بريخت وجوته وبوشنر.

وكان مكاوي ينظر لنفسه في مرحلته المتأخرة بأنه أديب أكثر من كونه مشتغل بالفلسفة، وكان يعتبر إنتاجه الأدبي الجزء الأعز بالنسبة له من بين كل أعماله.

ومن ترجماته الفلسفية "نداء الحقيقة" لمارتن هيدجر، و"مقدمة لكل ميتافيزيقا مقبلة تريد أن تصبح علماً" لكانط، ومقدمة كتاب "نقد العقل الخالص"، لكانط أيضاً.

مادة إعلانية

[x]