منتخب اليد يسافر غدًا إلي إسبانيا للمشاركة في بطولتها لدولية

4-1-2011 | 15:56

 

سيد هنداوي

تغادر القاهرة صباح الغد بعثة المنتخب الوطني الأول لكرة اليد متجهة إلى مدريد للمشاركة في بطولتها الدولية التي تعتبر محطة الإعداد الأخيرة قبل المشاركة في مونديال السويد الذي يمتد في الفترة من 13 حتي 30 يناير الجاري.
ويشارك المنتخب في المونديال السويدي بالمجموعة نفسها التي شاركت في بطولة مقدونيا الدولية باستثناء لاعبين فقط استبعدهما الألماني أوفي لوميل المدير الفني، وهما محمد ريشة، ومحمود سعيد وحل محلهما اللاعبين محمد كشك، ومحمد البوهي.
وبذلك باتت قائمة المنتخب تضم إلى جوار كشك والبوهي، اللاعبين حمادة النقيب، وكريم هنداوي، وهادي رفعت، وأحمد عصام، وإسلام حسن، وإبراهيم المصري، وبلال عواض، ومحمد رمضان، ومحمد إبراهيم، ومحمد ممدوح هاشم، وأبوالفتوح أحمد، وأحمد مصطفي الأحمر، ومصطفي سيد، وعمر حجاج، وعمرو عبدالرحيم القليوبي، ومحمد عبدالوارث، وأخيرا اللاعب محمد ممدوح هاشم الذي انضم للقائمة بدلا من محمد علاء السيد صانع الألعاب بسبب إصابته بقطع جرحي في ذقنه علاوة علي إصابته بتمزق في العضلة الخلفية.
ومن المقرر أن يلعب المنتخب ثلاث مباريات متتالية في المعسكر الإسباني يبدأها بلقاء الجبل الأسود يوم 7 يناير، ثم بيلاروسيا في اليوم التالي علي أن يلعب مباراته الثالثة والأخيرة أمام إسبانيا.
وسيرحل المنتخب مباشرة إلي مالمو بالسويد عن طريق كوبنهاجن استعدادا لمباراته الأولي بالمونديال يوم 14 أمام ألمانيا، ثم يلتقي مع فرنسا بعد تلك المباراة بيومين، ويواجه تونس في اليوم التالي مباشرة دون الحصول علي راحة، ثم إسبانيا يوم19، ويختتم مباريات الدور الأول بلقاء البحرين يوم 20 من الشهر الجاري.
ويطمح لوميل إلى الفوز علي ألمانيا لتكون مفتاح التأهل للدور الثاني في حالة الفوز علي كل من تونس والبحرين. ويري أن الفوز علي ألمانيا في متناول اليد لو أحسن المنتخب الوطني تنفيذ الفكر الذي طبقه علي مباريات المنتخب في معسكره المقدوني خاصة وأن المنتخب الألماني يمر بمرحلة إحلال وتجديد وهي مرحلة مشابهة لما يمر به المنتخب الوطني.