Close ad

6 إبريل الجبهة الديمقراطية: إذا لم يستجب مرسي لمطالبنا سنمضي فى التصعيد وسيلقى نفس مصير مبارك

9-12-2012 | 12:361523

6 إبريل الجبهة الديمقراطية: إذا لم يستجب مرسي لمطالبنا سنمضي فى التصعيد وسيلقى نفس مصير مبارك

أمير وهبة
9-12-2012 | 12:361523
9-12-2012 | 12:361523طباعة

أعلنت حركة شباب 6 إبريل "الجبهة الديمقراطية" عن رفضها الكامل للإعلان الدستوري الجديد، لعدم ورود جديد به والهدف منه هو تمرير مشروع الدستور الإخوانى و تحصين لجنته التأسيسية غير المتوازنة.

كما رفضت الحركة فى بيان لها اليوم الأحد، اعتبار من استشهدوا قبل 30 يونيو من شهداء الثورة، ومابعدها ليسوا منها، وذلك فى محاولة منهم لإظهار مرسي على أنه ممثل الثورة الذى يعارضه الفلول وليس الشرفاء.

وأشارت الحركة إلى أنها "ستستمر في الاعتصام والتظاهر، والتصعيد من أجل إسقاط هذا الإعلان الديكتاتوري، وإلغاء الدعوة على الاستفتاء، وإعادة تشكيل لجنة وضع الدستور وتقديم المسئولين عن أحداث الاتحادية، وما وقع فيها من مصابين وشهداء للمحاكمة، وإلا فإن الحركة ستمضى قدما فى التصعيد، وأنه بالتأكيد سيمضى مرسي قدما فى العناد وعليه سيلقى نفس مصير مبارك".

6 إبريل الجبهة الديمقراطية: إذا لم يستجب مرسي لمطالبنا سنمضي فى التصعيد وسيلقى نفس مصير مبارك