رئيس مجلس الادارة: أحمد السيد النجار رئيس التحرير التنفيذى: هشام يونس
في قضية "سخرة المجندين".. النيابة تطالب بأقصى العقوبة على العادلي وأعوانه والمحكمة تؤجلها للغد
سميرة علي عياد
1-12-2012 | 16:57
خط اصغر
خط اكبر
1107
 
عدد القراءات
 
حبيب العادلى
طالبت النيابة في مرافعتها أثناء محاكمة اللواء حبيب العادلى، وزير الداخلية الأسبق، واللواء حسن عبد الحميد مساعد أول وزير الداخلية لقطاع قوات الأمن السابق، وقائد حراسة وزير الداخلية الأسبق،- في القضية المعروفة إعلاميا بسخرة المجندين - بتوقيع أقصى عقوبة على المتهمين للنيل من من سولت لهم أنفسهم إهدار كرامة الإنسان والدولة.

وقال ممثل النيابة إن وقائع القضية تقشعر لها الأبدان فالمجني عليهم شباب في عمرالزهور جاءوا من بلدانهم تراودهم الأحلام في نيل الشهادة كالأحرار لتراب هذا الوطن وتحطمت هذه الأحلام على يد تجبر المتهمين فألقوا بهم في الأراضى الصحراوية في السخرة.

ووجه ممثل النيابة حديثه مخاطبا المتهمين قائلاً " متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارًا" وقد قررت محكمة جنايات الجيزة تأجيل القضية لجلسة الغد لسماع مرافعة الدفاع.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار مجدى حسين عبد الخالق وعضوية المستشارين مدنى دياب ومحمد عبد الرحيم وحضور إلياس إمام رئيس النيابة وسكرتارية محمد عبد العزير ومحمد عوض .

ووصف ممثل النيابة المتهمين بأنهم ذوو سلطة سعوا في الأرض فسادا، واستغلوا سلطتهم على رقاب الضعفاء من المجندين، واستعرض وقائع القضية حين كان المتهم الأول العادلى والمتهم الثالث، يمتلكون قطع من ألارضى في مدينة 6 أكتوبر، فاقترح عليهما المتهم الثاني ، في محاولة منه للتقرب من وزيره الأعلى، استغلال مجندي الشرطة التي تحت إمرته في تشيد وبناء هذه الأراضى المملوكة للوزير وقائد حراسته.

رابط دائم:
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
السبت 8 محرم 1436 هــ | 1 نوفمبر 2014
 

اعلانات

موضوعات من نفس الباب