عاجل.. البرادعي وموسى وصباحي يعلنون إنشاء جبهة إنقاذ وطني لإدارة المرحلة الحالية سياسيًا وشعبيًا

24-11-2012 | 16:11

 

سمير السيد

أعلنت القوي الوطنية والديمقراطية تشكيل جبهة الإنقاذ الوطني ككيان جامع لكل القوى الرافضة للإعلان الدستوري، وإنشاء قيادة وطنية جماعية لها، يتفرع عنها لجنة تنسيقية لإدارة العمل اليومي من رموز مصر علي أن تكون مهمة تلك القيادة، إدارة المرحلة سياسيًا وشعبيًا وجماهيريًا.


كما قررت القوى، في اجتماعها اليوم السبت بمقر الحزب المصري الديمقراطي، بحضور الدكتور محمد البرادعي وعمرو موسى وحمدين صباحي والسيد البدوي وممثل عن حزب مصر القوية بقيادة عبد المنعم أبو الفتوح، رفضها الحوار مع رئيس الجمهورية قبل إسقاط الإعلان الدستوري ودعم الحشد الثوري في ميادين مصر ودعم الاعتصام السلمي الذي تقوم به جماهير الشعب وشباب الثورة ودعم القضاة ورجال القانون في موقفهم الحاسم بالدفاع عن السلطة القضائية التي ألغاها الإعلان الدستوري غير الشرعي.

وتعهدت تلك القوى بتصعيد الخطوات السياسية السلمية وفقاً لما تراه القيادة الجماعية للجبهة والقوي الثورية من شباب الميدان. وأدانت أولي المظاهر الكارثية لتطبيق هذا الإعلان بتقديم بعض المحامين بلاغات كيدية ضد رموز مصر الشامخة ومن بينهم الدكتور حسام عيسي لمعاقبته علي إبداء الرأي وانتقاده للإعلان الدستوري وإثبات عدم شرعيته.

وشددت علي أنها لن تقبل أبداً أن يكون أول عمل يبدأه النائب العام الذي جاء به الإعلان الدستوري غير الشرعي هو عقاب المصريين علي إبداء رأيهم، كما أدانت الإعتداء السافر الذي تعرض له النائبان السابقان أبو العز الحريري وحمدي الفخراني والإعتداءات علي مقار جماعة الإخوان مؤكدة علي ضرورة الالتزام بسلمية الثورة.

ضمت قائمة الأحزاب التي حضرت الإجتماع: الدستور، مصر القوي، التيار الشعبي، المصري الديمقراطي الإجتماعي، التحالف الشعبي الإشتراكي، التحالف الديمقراطي الثوري الذي يضم 10 أحزاب وحركات ثورية وتحالف الأحزاب الناصرية ومصر الحرية، والوفد والمصريين الأحرار والنقابة العامة للفلاحين واتحاد الفلاحين المستقل والجبهة الوطنية للنساء، كما حضر الإجتماع: عمرو حمزاوي ووحيد عبد المجيد وعبد الجليل مصطفي وسامح عاشور وسكينة فؤاد وسمير مرقس، نبيل زكي ومنير فخري عبد النور، وفؤاد بدرواي وعبد الغفار شكر وجور اسحاق وكريمة الحفناوي وشادي الغزالي حرب ومحمد سامي وحسين عبد الغني وأحمد البرعي ومحمد أبو الغار وأحمد سعيد.