رئيس مجلس الادارة: أحمد السيد النجار رئيس التحرير التنفيذى: هشام يونس
حماد: أخشى أن يكون ضرب غزة مخططًا لتهجير الفلسطينيين إلى سيناء في ظل ضعف قبضة مصر الأمنية عليها
أحمد سعيد طنطاوى
15-11-2012 | 08:36
خط اصغر
خط اكبر
10
 
عدد التعليقات
1779
 
عدد القراءات
 
الدكتور يسري حماد، المتحدث باسم حزب النور السلفي
افتتح الدكتور يسرى حماد، المتحدث الرسمى لحزب النور، تدوينه له على حسابه الشخصى على فيسبوك بالدعاء لضحايا غزة قائلا: "اللهم انصر إخواننا في غزة وكف بأس أعدائك عنهم"

وأضاف حماد "أعتقد أن سحب السفير المصري وطرد سفير إسرائيل من مصر ليس كافيًا، والدعوة إلى قمة عربية ستكون كسوابقها لمجرد الشجب والتنديد وإعمار مادمره اليهود، والبكاء والتوسل إلى الأمم المتحدة لتتوسل بدورها للكيان الصهيوني وكل ذلك بات دربا من العبث.

وطالب حماد بمساعدة غزة بالسلاح وهو أمر متاح عربيا ولكنه يحتاج لقلب أسد وتصميم مؤمنين حيث قال" إن تقوية إخواننا في غزة عسكريا من الوسائل المتاحة عربيا ويحتاج إلى قلب أسد وتصميم مؤمنين بذلك، أما بالنسبة للخيار العسكري لمصر، أعلم جيدًا أن إسرائيل لا تفهم إلا لغة القوة، وهذا الخيار سيكون يوما ولكن لا نعلم متى، خاصة أننا لم نعد ما استطعنا من قوة ومن رباط الخيل كما أمرنا الله بذلك،

وأشار حماد إلى أنه يدعو لفتح المستشفيات والمساعدة الطبية والدعاء وأنه يخشى من توقيت ضرب غزة حتى يندفع الفلسطينيون نحو سيناء قائلا إلى ذلك الحين لابد أن نفتح المستشفيات المصرية لاستقبال اخواننا في غزة ونساعدهم بالمواد الإغاثية قدر المستطاع، ولا ننس دعاء السحر من الصالحين لعل الله يكشف عنهم الغمة ويذهب بأس المعتدين، أما عن مغزى هذا التوقيت، أخشى أن يكون تنفيذًا لمخطط الضغط على أهل غزة للهجرة إلى سيناء انتهازًا لضعف قبضة مصر الأمنية عليها.

يذكر أن حزب النور أصدر بيانًا استنكر فيه الاعتداءات على غزة وقال إن سحب السفير المصرى وإخراج السفير الإسرائيلي والشجب والإدانة ليس كافيًا ويجب اتخاذ خطوات إضافية لردع المعتدي وملاحقة المجرمين قانونياً وجنائياً حتى يقتص منهم.. وأهاب الحزب بكل القوى الوطنية المصرية الوقوف صفاً واحداً لمواجهة التحدي الذي تفرضه الأحداث الجارية.

رابط دائم:
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
8
عمر محمد...فوة
18-11-2012 02:01ص
0-
0+
اخرنا الشجب اذن فى مالطة
الشجب والتنديد وقمة معوقين وسحب السفير هو دة اخرنا كاْنك بتاْذن فى مالطة وخاصة فى عهد الاخوان المتاْسلمين الذين جائو الى الحكم بشرط امن اسرائيل اولا .
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
7
متولي المصري
15-11-2012 05:26ص
0-
1+
سيناء في خطر داهم!
على قواتنا المسلحة أن تكون يقظة جدا ليل نهار لأن المؤامرة بدأ تنفيذها لاجتياح سيناء لأن هذا الوقت هو أنسب وقت لتنفيذ المؤامرة الخسيسة ضد مصر، فإسرائيل ستنفذ مخططها الإجرامي باجتياح غزة وعندها ستتقاطر جحافل الفلسطينيين هربا من جحيم غزة، وعرب أمجاد يا عرب افتحوا الأبواب للأشقاء وتذهب غزة بالكامل في أحضان إسرائيل مرة أخرى وللأبد وتحتل غزة فلسطينيا وعايزين إيه هكذا يريد العم سام وأتباعه، أرجو اليقظة فتراب سيناء غال غال غال!
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
6
مواطنة مصرية
15-11-2012 09:56ص
0-
6+
ماذا فعلنا منذ شهادة 16 جندى فى رفح
ماذا فعلنا من استشهاد 16 جندى فى رفح منذ اغسطس الماضى المحلصة العديد من الشهداء والجرحى ولم نر ولو ارهابى قامت قوات الجيش باسره على شاشات التليفزيون او فى الصحف وما هى نتيجة عملية نسر 1 ونسر 2 ولماذا قام الرئيس بالافراج عن ارهابيين وقتلة من الاخوان المسلمين ولماذا تم السماح والعفو لجهادى افغانستان وعودتهم الى مصر ومنها تجمع الكل فى ارضنا التى يعلم كبار دولتنا ان هناك مخطط تم بالاتفاق بينهم والتسهيل للاستيلاء عليها من قبل اهل غزة ولماذا اقيل المشير طنطاوى حينما طالب باغلاق معبر رفح نهائى ولا يفتح الا للضرورة القصوى ودك جميع الانفاق عفوا ارض سيناء لقد تأمروا عليكى وباعوكى برخص التراب ... ترابك الذى شهد المعارك ورواه الاف من الجنود والشهداء الرجال فى زمن عزت فيه الرجولة واصبح بيع الوطن يتم بقلب ميت رحم الله انور السادات وكل رجال مصر الشرفاء وحمى ارض مصر من كل خائن عميل لا يفكر الا فى بقائه فى كرسيه مدافعا عن باطل وحسبى الله ونعم الوكيل فى كل من خان تراب ارض مصر .
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
5
حسن من اسكندرية
15-11-2012 09:11ص
1-
11+
لثانى مرة اكرر
ان اسرائيل تتعجل جنى ثمار الربيع العربي الذى من بينها تهجير الفلسطينيين لسيناء وتغيير خريطة الشرق الاوسط فلا بد لنا من معاملة الوضع بالحيطة والحذر وعدم الانقياد لما تدفعنا اليه
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
0-
3+
عندك هذا ماتخطط له أميكا منذ فرضهم الأخوان علي الرئاسة
من الظواهر الموجودة وما يحدث في سيناء منذ تولي الأخوان الحكم الجدول المبرمج لهذه الأحداث وأريد أن أقول لن تحل قضية فلسطين بتهجير الفلسطنيين الي ارض جديدة
dr.mona
15-11-2012 09:48ص
4
يحيي محمد حسنين
15-11-2012 09:06ص
10-
7+
المؤامرة
ونحن نقول لك هذا يحدث عندما يكون لدينا دولة مثلما كان الحال سابقا وانت تعلم جيدا ان مصر اصبحت ليس لها المقدرات التي تستطيع بها الدخول في مغامرات ضد اي نظام في العالم لقد اضعتم الدولة وقضيتم على امنها ولطحتم باستقرار الشعب الذي ينتظر الانتخابات لاعادتكم كما كنتم عواطلية على ارصفة المساجد تتسولون من المصلين الذي يرفضونكم كأأمة لهم في صلاتهم
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
3
محمد
15-11-2012 09:04ص
3-
19+
فرصة من ذهب
الفرصة جأت على طبق من ذهب للاخوه السلفيين للجهاد فى سبيل الله ضد العدو الصهيونى هل نرى صباحا الحافلات محملة بالسلفيين ومتجهة الى غزة للجهاد عايزين جهاد عملى مش جهاد الفضائيات والصحف الى الجهههههههههههههههههاد
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
0-
3+
الى محمد
تعليقك لطيف جدا يا محمد - اضحكتنا ونحن مغمومون لما يحدث وايدينا على قلبنا.
سوسن مصطفى على
15-11-2012 02:48ص
2
السيد أبوراس
15-11-2012 09:02ص
2-
3+
نـــــــــــــــــــــــــــــــعم
نعم نعم وهذا للأسف ما يشجعه البعض من بيننا والتصريحات شتى ... لنتقاسم وخلافه !!!!!! ص ح
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
1
مشاغب
15-11-2012 08:49ص
1-
5+
الموضوع ليس خشية أو تخمين ..إنما هو مخطط معلوم
نعم تهجير الفلسطينيين الى سيناء وجعلها وطن بديل للفلسطينيين هو مخطط معلوم ومدروس وتسعى كثير من الاطراف المحلية والدولية الى تنفيذه ونحن فى بلهنية وغياب وعى مشغولون بالسفاسف وتصفية الحسابات .. ضاعت منا بوصلة التحرك وضاع الهدف واختلطت الطرق وتصدر المشهد من لا يستطيع .. سيناء تضيع والأمر يحتاج الى وقفة كل القوى الوطنية الشريفة .. لا وألف لا للسعى للحصول على مكاسب آنية على حساب مصلحة الوطن ومستقبله .. ولا وألف للانجرار الى حرب لسنا مستعدون لها الآن تضيع منا فيها سيناء الى الأبد ..اللهم قد بلغت اللهم فاشهد
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الخميس 24 جمادي الآخرة 1435 هــ | 24 ابريل 2014
 

اعلانات