مخيون: نتمسك بالمساواة بين الرجل والمرأة وفق أحكام الشريعة ونرفض مصطلح "الاتجار بالبشر"

30-10-2012 | 14:37

 

أ ش أ

تمسك الدكتور يونس مخيون ممثل حزب النور في الجمعية التأسيسية ب الجمعية التأسيسية بموقفه الرافض لمواد الحقوق والحريات التي تطالب القوى المدنية بأن يتضمنها الدستور الجديد.


أكد الدكتور يونس مخيون ممثل حزب النور في الجمعية التأسيسية في تصريحات له اليوم: "إننا متمسكون بحذف ألفاظ من مواد باب الحقوق والحريات لأنها تعطى دلالات لا تتوافق مع الواقع المصري مثل الإتجار بالبشر، حيث أنه لايوجد في مصر إتجار بالبشر بالإضافة إلى أن زواج الفتاة في مصر لايدخل ضمن هذا الإطار.

كما رفض لفظ "العرق" لأنه لايوجد أعراق في مصر وإنه يفتح باب كحق تقرير المصير كما يحدث في السودان الآن، وتمسك الدكتور يونس مخيون بنص المادة المتعلقة بالمساواة بين الرجل والمرأة وفق أحكام الشريعة وإنه لاتنازل عن أحكام الشريعة في هذه المادة.

مادة إعلانية

[x]