وفاة الأديب والكاتب مصطفى الأسمر بدمياط

11-10-2012 | 18:03

 

دمياط سيد حسن

توفى الكاتب والروائى الكبير، مصطفى الأسمر إبن محافظة دمياط، اليوم الخميس، وقد شيعت جنازته بعد صلاة ظهر اليوم من الجامع الجديد وسط مدينة دمياط، ضمت عائلته وأصدقاءه وتلاميذه ومحبيه من أبناء المحافظة.


ومصطفى الأسمر يعد أحد كبار الكتاب المصريين في القصة والرواية، وأحد مؤسسي مؤتمر أدباء مصر في الأقاليم، وعضو إتحاد كتاب مصر، ونادى القصة ورابطة الأدب الحديث ودار الأدباء، وسوف بجوار عمر أفندي بمدينة دمياط.

والأسمر من مواليد 25 يونيو 1935 محافظة دمياط، صدر له 9 مجموعات قصصية هى المألوف والمحاولة، ولقاء السلطان، والصعود إلى القصر، وانفلات، وغوص مدينة، والحظ، وابتسموا للحكومة، وحيوانات، وهذه الأقوال .. لكم.

كما صدر له روايتان هما جديد الجديد فى حكاية زيد وعبيد، والغالب والمغلوب، بالإضافة إلى ثلاث مسرحيات هى لقاء السلطان، وإظلام فى الظهيرة (مسرحية بالعامية المصرية) وإنفلات (مسرحية بالفصحى) بجانب عدد كبير من البرامج الإذاعية والدراسات الأدبية، ومعظم هذه المطبوعات صادرة عن الهيئة العامة للكتاب وإتحاد الكتاب.

وقال الروائى سمير الفيل، إن الحركة الأدبية فى مصر ستفتقد فيه القيمة الحقيقية، لكاتب استطاع أن يسجل بكتاباته أدق تفاصيل الحياة، إمعانًا في الذات وتجليةً للواقع، وقدّم للأدب المصري أعمالا مهمة، دون أن يسعى وراء شهرة زائفة أو معارك متوهّمة، وكان مثالا للكاتب المنتمي إلى جيله ووطنه وعالمه الخاص.