كتاب الأهرام

تهريب الصواريخ في حُكْم مرسي

28-1-2021 | 10:05

ليس هناك تفسير لكتمان معلومات مهمة عن أحداث وقعت فى عهد مرسى، كان يمكن لتسريبها فى حينها أن يُعجِّل بالإطاحة بـحكم الإخوان، وأن يساعد إعلانها بعد الإطاحة بهم فى فضح مؤامراتهم، وفى التحذير من خطرهم على المواطنين والوطن والإقليم والعالم، وكان يمكن أن يحسم مجادلات مُستنزِفة للرأى العام، على الأقل بإسكات المدافعين عنهم بحججهم المتهافتة، كما كان يمكن بها الرد على الإعلام المعادى الذى سمح له كتمان هذه المعلومات أن يتجاسر ببث مغالطات سمّاها حكم الإخوان المدنى الشرعى، وحقهم فى استكمال ما قيل إنه فترة حكمهم الدستورية القانونية..إلخ!

فقد أعلن وزير الداخلية الأسبق اللواء محمد إبراهيم، قبل أيام قليلة، وفى مناسبة احتفالات عيد الشرطة، أن وزارة الداخلية قد ضبطت فى عهد حُكم مرسي صواريخ مضادة للطائرات، تزيد على 4 آلاف صاروخ، وكانت قادمة من ليبيا متوجهة إلى سيناء!

وقال إن قوات الداخلية تصدَّت بإطلاق النيران على من كانوا ينقلونها، وتم تسليم المضبوطات للقوات المسلحة المصرية! وقال إن قوات الداخلية، قبل أن يتولى مرسى الرئاسة، كانت تشن ضربات فى سيناء حققت نتائج جيدة، عندما كان عدد العناصر الإرهابية النشطة فى سيناء يتجاوز الألف.

وأضاف فى حواره مع الإعلامية عزة مصطفى، فى برنامج (صالة التحرير)، بأنه علم، بعد أن تقدم باستقالته لمرسي، أن جماعة الإخوان فتحوا المعابر والحدود!

نقلاً عن

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة