عرب وعالم

رئيسة الحزب الدستوري الحر في تونس تدعو لإبعاد الغنوشي عن رئاسة البرلمان: من يعيّن الفاسدين هو الفاسد الأكبر

26-1-2021 | 16:52

عبير موسى رئيسة الحزب الدستوري الحر

وكالات الأنباء

دعت عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحر إلى ضرورة تغيير المنظومة السياسية وإبعاد رئيس حركة النهضة الإخوانية راشد الغنوشي عن رئاسة البرلمان عبر الإمضاء على عريضة سحب الثقة منه والحكومة أيضا.


وكشفت خلال الجلسة العامة للبرلمان التونسي الخاصة بمنح الثقة للوزراء المقترحين في التعديل الوزاري أن وزير الداخلية المقترح وليد الذهبي غير جدير بمهمة وزارة كبرى بحجم "الداخلية".

وأكدت أنه تتمّ مكافأته لتستره على اتحاد علماء المسلمين في تونس الذي يتزعمه يوسف القرضاوي، إضافة الى إسناده لتراخيص لجمعيات مشبوهة تنشر الافكار المتطرفة وتدعم الارهاب سنة 2011.

وتابعت أن رئيس الحكومة هشام المشيشي اقترح وزراء تتعلق بهم شبهات فساد، قائلة: "من يعيّن الفاسدين هو الفاسد الأكبر كما أن حصيلة عمله الحكومي تعد كارثية

و شهد محيط البرلمان التونسي، الثلاثاء، اشتباكات بين متظاهرين وقوات الأمن تزامنا مع جلسة المصادقة على تعديل وزاري.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة