أخبار

خبير إعلامي: المنطقة العربية تواجه حربًا شرسة منذ 10 سنوات والشائعات أحد أسلحتها

20-1-2021 | 21:56

الصراعات في المنطقة

محمود سعد

أكد الدكتور محمد رضا حبيب الخبير الإعلامي أن الشائعات هي كارثة العصر التي تهدد الأمن القومي للدول فالمنطقة العربية تواجه حربا شرسة منذ 10 سنوات وتم استخدام سلاح الشائعات والأخبار المزيفة ضمن أساليب الحروب الحديثة لهدم الدول ولعل ماحدث في سوريا وليبيا واليمن والعراق هو أبرز مثال علي خطورة تزييف وعي المواطنين والتي أدت إلي انهيار هذه الدول وتشريد مواطنيها، أما في مصر فمازلنا ندفع ضريبة هذه الشائعات التي تسببت في تراجع الاقتصاد وكادت أن تؤدي إلي إسقاط الدولة لولا وعي الشعب وإخلاص القيادة السياسية وعقيدة القوات المسلحة الوطنية وبسالة الشرطة المصرية والذي تجلي كل ذلك في ثورة 30 يونيو التي أفشلت المخطط الخبيث ليس لمصر فقط ولكن للمنطقة ككل .


وأضاف خلال مشاركته في الويبنار الذي نظمته كلية الإعلام بجامعة القاهرة بعنوان أساليب مواجهة الأخبار المزيفة وتأثيرها علي علاقة المواطن والدولة أن لدينا بالفعل إرادة سياسية من رئيس يدرك خطورة الحروب الحديثة وكيفية مواجهتها، موضحا أن الرئيس السيسي حذر مرارا وتكرارا من خطورة عدم التصدي لتزييف وعي المصريين وأكد تماسك الجبهة الداخلية كحائط الصد الأول في مواجهة حروب الجيل الرابع والخامس ولعل سياسة الشفافية والمصارحة للشعب التي ينتهجها في التعامل والرد علي كل القضايا الشائكة هو تأكيد لهذه الرؤية .

وطالب حبيب بضرورة تضافر الجهود وتكامل الأدوار بين كل مؤسسات الدولة للاصطفاف في معركة الوعي ضمن إستراتيجية شاملة وإنقاذ وتحصين المواطن باعتباره أهم حائط صد لمواجهة الحروب الحديثة، مشيدا بالدور الذي تقوم به الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية والإستراتيجية التي تنفذها في مجال الإعلام كتجربة رائدة في المواجهة الحقيقية في هذه المعركة وأيضا من خلال حملات الرد وتحصين المواطن من الشائعات وعبر القوي الناعمة من خلال الدراما علي سبيل المثال لا الحصر، مسلسل الاختيار وفيلم الممر واللذين تحولا لعصا موسي التي التهمت معظم الأكاذيب والشائعات التي استهدفت العلاقة بين الجيش والشعب في الفترة الماضية.

وأشار حبيب، إلي أهمية الاهتمام بالتربية الإعلامية لتحصين المواطن بالتعامل مع وسائل الإعلام الحديثة خاصة وأن لدينا في مصر أكثر من 48 مليون مستخدم لمواقع التواصل الاجتماعي وبيعتبروها أحد أهم مصادر المعلومات وهنا تكمن الخطورة مشيرا الي الدور المهم الذي يقوم به المركز الإعلامي لمجلس الوزراء في الرد علي الشائعات أولا بأول .

وطالب حبيب بضرورة التعاون الإقليمي والدولي في هذا المجال باعتبار أننا نواجه حروبا حديثة تحتاج لتضافر الجهود الإقليمية وحشد الدعم الدولي للتصدي لهذه الحروب والضغط علي شركات كالفيسبوك أو تويتر أو إنستجرام وغيرها للحفاظ علي معايير موضوعية وإجراءات حازمة تجاه استخدام منصاتها للتحريض علي العنف وبث الكراهية، وتهديد الأمن القومي للدول.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة