عرب وعالم

منزل والي دارفور يتعرض لهجوم مسلح.. والحكومة تحذر: محاولات لإثارة الفوضى

20-1-2021 | 12:56

الشرطة السودانية

أعلنت السلطات السودانية أن منزل والي ولاية غرب دارفور محمد عبدالله الدومة، تعرض إلى هجوم مسلح.


وقالت حكومة ولاية غرب دارفور في بيان اليوم الأربعاء، إن "الهجوم المسلح وقع من قبل مسلحين حيث تمكن الحرس من التصدي لهم"، ، وفقا لسبوتنيك.

وأدانت الحكومة "الهجوم واعتبرته استهدافا لوأد الجهود المبذولة لاستتاب الأمن والاستقرار والسلام بالولاية".

وأكدت أن "الوالي بصحة جيدة ويمارس مهامه على أكمل وجه".

وأشارت إلى أن "مثل هذه المحاولات تستهدف إحداث الفوضى وعدم الاستقرار".

وكانت الأمم المتحدة أعربت عن "قلق عميق" حيال الاشتباكات التي وقعت في ولاية غرب دارفور السودانية وأوقعت العشرات بين قتيل وجريح.

والأحد الماضي، أعلنت لجنة الأطباء المركزية في السودان أن "الاشتباكات المسلحة التي اندلعت بمدينة الجنينة مركز ولاية غرب دارفور خلفت نحو 100 قتيل وأكثر من 150 جريحا".

وشهدت الجنينة، السبت الماضي، اشتباكات عنيفة أعادت إلى الأذهان مشاهد الحرب الدموية التي اندلعت في دارفور عام 2003، والتي راح ضحيتها أكثر من 300 ألف قتيل.

وكانت البعثة الأممية المشتركة في دارفور (يوناميد)، قد أعلنت أواخر العام المنصرم عن انتهاء مهامها رسميا بعد 13 عاما على تأسيسها (عام 2007)، لحفظ السلام في الإقليم الواقع غربي السودان إثر معارك دامية راح ضحيتها الآلاف بين القوات الحكومية وحركات مسلحة.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة