ثقافة وفنون

أحمد حاتم: تربطني علاقة قوية بـ "هنا الزاهد".. و فخور بمشاركتي مع السقا

18-1-2021 | 23:40

أحمد حاتم وهنا الزاهد

إيمان بسطاوي

حالة من النشاط الفني يعيشها الفنان أحمد حاتم من خلال مشاركته في 3 أفلام أحدها يتصدر بطولته وهو "العاشق" الذي يجري تحضيره خلال الفترة الحالية، حيث كشف في حواره مع "الأهرام المسائي"، أن الفيلم الجديد يميل إلى نوعية جديدة من الدراما تجمع بين الرومانسي والتشويق، كما يقدم فيلم "عروستي" مع الفنانة جميلة عوض، وتطرق أيضا لفيلم "السرب" مع الفنان أحمد السقا، كما تحدث عن عمله مع الفنانة هنا الزاهد في مسلسل "حلوة الدنيا سكر"، والكثير من التفاصيل في هذا الحوار.

ما هي تفاصيل فيلم "العاشق" الذي تتصدر بطولته؟
العمل  به توليفة تجمع بين التشويق والرومانسية، ولم نستقر بعد على موعد بدء تصويره، فمازلنا في مرحلة التحضير، وحتى اختيار الأبطال المشاركين مازال في طور الإعداد ولم نحسم الموضوع حتى الآن.

ظهرت في مهرجان القاهرة السينمائي مرتديا تيشرت مكتوب عليه اسم "العمل" ، فما السبب في ذلك؟
كان هذا وسيلة للترويج للفيلم وقتها حيث كنت على مشارف بدء تصوير العمل، ولكن تعطلنا كثيرا بسبب ظروف خارجة عن إرادتنا، حيث كان العمل يسير بوتيرة أسرع من ذلك، ونجري خلال هذه الفترة العمل على قدم وساق لدخول التصوير.
فيلمك الأخير "قصة حب" مع الفنانة هنا الزاهد كان يحمل تيمة رومانسية أيضا، فما الجديد في هذا الفيلم؟
فيلم "العاشق" مختلف تماما عن "قصة حب"، بشكل عام، كما أن التيمة الرئيسية فيه يمزج بين الرومانسي والتشويق ولم نر أفلاما تحمل هذه التيمة، وما جذبني لتقديمه هو أن الشخصية التي أقدمها تحمل تحديا كبيرا بالنسبة لي لأنها جديدة شكلا وموضوعا عليَّ، وبها حالة صعبة ومستفزة لأي فنان، كما أن تيمة هذه النوعية من الأفلام ليست رومانسية بشكل صريح، وهذا النوع لا يقدم كثيرا لأنه ليس من السهولة عمله وهو نوع مجهد للغاية حتى يفهمه الجمهور ويحبه ويحتاج إلى شغل كثير على السيناريو.
هل شاركت في كتابة هذا الفيلم مثلما حدث من قبل في أعمالك السابقة؟
لا، فالسيناريست محمود زهران هو الذي تولى عملية كتابة الفيلم، وهو مؤلف كبير وسبق أن عملت معه في " قمر 14" مع المخرج هادي الباجوري، وأيضا فيلم "جارة القمر" الذي يجري تصويره ، ويجمعني تعاون معه للمرة الثانية في فيلمي الجديد.

هل كان لك يد في اختيار الأبطال المشاركين في الفيلم؟
نتناقش ولا أفرض وجهة نظري لأن الفكرة منذ بدء كتابتها كنا نتناقش فيها، ما الذي سنفعله ومن أفضل من يقوم بهذا الدور، ومع تطور بناء السيناريو تتغير وجهة النظر على حسب الأنسب لتقديم شخصيات الفيلم، فهناك أشياء نستقر عليها وأخرى نحتاج لمزيد من الوقت لنختار أفضل من يقوم بها.

تشارك مع الفنانة هنا الزاهد للمرة الثالثة في مسلسل "حلوة الدنيا سكر" فما تفاصيل هذا التعاون؟
أقدم مع هنا الزاهد حكاية "لو كنت يوم أنساك" والعمل متوقف تصويره خلال هذه الفترة ولا نعرف متى سنعود للتصوير بسبب ظروف ما، حيث بدأت تصوير الحكاية، ولكن لم نستكملها للنهاية، حيث مازال يتبقى لنا مشاهد في انتظار تصويرها.

هل ارتياحك للعمل مع هنا الزاهد وراء تجديد التعاون معها أم أن الموضوع جاء صدفة؟
بالتأكيد الراحة النفسية، كما تحمست لتقديم هذه الحكاية معها لأن هنا الزاهد قريبة جدا منى، لذا كنت متشجعا للوقوف معها في أول تجربة بطولة بالنسبة لها، كما أن هناك أسبابا كثيرة شجعتني على خوض هذه التجربة ليس فقط رغبتي أنا وهنا للعمل سويا مع بعض، ولكن لأنني أريد أن تنجح هذه التجربة، وأتمنى أن أكون سببا في ذلك.

تقدم في مسلسل "حلوة الدنيا سكر" شخصية رومانسية فما هي تفاصيل القصة؟
قصة العمل بها تفاصيل مختلفة حتى وإن تشابهت في تيمة الدراما الرومانسية، ولا أستطيع أن أتحدث عن تفاصيل العمل لأن الموضوع مختلف وبه مفاجأة ستنال إعجاب الجمهور.

وماذا عن مشاركتك في فيلم " عروستي"؟
الفيلم مختلف تماما عن نوعية الأفلام التي قدمتها من قبل، وأتعاون فيه مع الفنانة صابرين وجميلة عوض ومحمود البزاوي ومروان يونس وغيرهم، وهو ينتمي إلى نوعية الأفلام الكوميدية اللايت وبه جانب رومانسي، وأجرى التحضير له استعدادا لدخول تصويره خلال الأيام المقبلة، وخلال هذه الفترة أقوم بجلسات تحضير لترتيب مواعيد التصوير بحيث لا تتداخل مع بعضها البعض، وأقدم بالعمل دور رجل يمتلك شركة لتنظيم الفعاليات والمؤتمرات، وشخصيتي فيها على النقيض تماما من دوري في فيلم "العاشق".

وماذا عن التعاون مع جميلة عوض؟
هذه هي المرة الأولى التي أتعاون فيها مع جميلة عوض، وجدت كيمياء مشتركة بيننا رغم أنها المرة الأولى التي أقابلها، واستمتعت بالبروفات التي قدمتها معها، وأتمنى أن تكون تجربة ناجحة، خاصة أن نوعية هذه الأفلام تحتاج إلى ارتياح في التعامل لأنها تظهر على الشاشة، وتعد سببا رئيسيا لتعلق الجمهور بالعمل.

هل هذه الأعمال كانت سببا في اعتذارك مؤخرا عن فيلم "ريتسا"؟
الحقيقة أن ظروفنا لم تتوافق مع العمل، فتم إنهاء التعاقد والاعتذار عن العمل بشكل ودي تماما، لأن ظروف العمل لم تسمح نهائيا معي، حيث تعاقدوا مع الفنان أحمد الفيشاوي وسيبدأون التصوير خلال الأيام المقبلة، فالاعتذار كان وديا تماما.

وماذا عن المشاركة في موسم رمضان المقبل؟
لن أشارك في موسم رمضان فالوقت لن يسعفني لتقديم عمل فيه.

كيف رأيت تشبيه الناس لك بالفنان آسر ياسين بعد حلق لحيتك؟
الحقيقة أنه كان شيئاً مضحكاً للغاية، حيث كنت أقوم بتقديم شخصية في فيلم "السرب" وقمت بحلق لحيتي، ومعي آسر ياسين وكريم فهمي، وبالصدفة عندما قمت بحلاقة لحيتي كان معي آسر ياسين وتعجب من رد فعل الجمهور حول وجود تشابه بيني وبينه.

ما الذي جذبك في الفيلم ؟
الفيلم مهم للغاية مثل فيلم "الممر" وهو استكمال للأعمال الوطنية التي قدمت من قبل، وقد قدمت الشخصية عن قناعة وشرف وفخر وهو تجربة جديدة بالنسبة لنا في مصر، حيث أقدم شخصية مهمة للغاية رغم أنني ظهرت كضيف شرف في الفيلم وقد انتهيت من تصوير مشاهدي.

وماذا عن التعاون بينك وبين بطل العمل أحمد السقا؟
للمرة الأولى يجمعني تعاون معه رغم أنه لم يكن هناك مشاهد بيني وبينه ولكن قام بزيارتنا في لوكيشن التصوير حيث كنا نصور على طريق إسكندرية الصحراوي، وشرف كبير لي أن أتعاون مع السقا ويجمع العمل نجوما كبيرة أيضا وأتمنى أن ينال هذا الفيلم إعجاب الجمهور.
 

نقلاً عن

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة