عرب وعالم

المجلس الإسلامي بفرنسا يضع حدا لتدخل تركيا ويرفض توظيف الدين

18-1-2021 | 10:22

وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان

أ ف ب

طوى المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية صفحة الخلافات الداخلية بعد أن أعلن توصله إلى "ميثاق مبادئ" حول الإسلام في فرنسا، تمهيدا لإعادة تنظيم الديانة كما تتطلع إلى ذلك الحكومة الفرنسية.


وينص الميثاق خصوصا على "مبدأ المساواة بين الرجال والنساء" و"توافق" الشريعة الإسلامية مع قيم الجمهورية، ويشدد على "رفض توظيف الإسلام لغايات سياسية" وعلى ضرورة "عدم تدخل" دول أجنبية في شئون الجالية، وفق ما أفاد رئيس المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية محمد موساوي في بيان.

وأشاد وزير الداخلية جيرالد دارمانان السبت خلال اجتماعه مع ثلاثة مسئولين هم الأبرز في المنظمة بـ"التقدم الكبير" المحرز وبالالتزام ضد "الإسلام السياسي"، وفق تصريحات نقلت لوكالة الأنباء الفرنسية.

وأضاف البيان أن النص الذي يشدد أيضا على "رفض بعض الممارسات العرفية التي يزعم أنها إسلامية"، سيعرض على الاتحادات التابعة للمجلس للمصادقة عليه قبل تقديمه للرئيس إيمانويل ماكرون.

وطلب رئيس الرئيس الفرنسي ماكرون من ممثلي المسلمين توضيح بعض "الالتباسات" وإنهاء نشاط 300 إمام أجنبي أرسلتهم تركيا والمغرب والجزائر خلال أربعة أعوام. ونبّه ماكرون إلى أنه "في حال لم يوقع البعض الميثاق، فسنضع عواقب لذلك".

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة