ثقافة وفنون

نور تتحدى ياسر جلال في "ضل راجل".. وتتعرض لمتاعب نفسية في "جمال الحريم"

17-1-2021 | 22:07

الفنانة نور

إنجي سمير

نور تتحدى ياسر جلال في "ضل راجل".. وتتعرض لمتاعب نفسية في "جمال الحريم"


بدأت الفنانة نور تصوير أولى مشاهد دورها في مسلسل "ضل راجل" الذي تجسد فيه شخصية "ملك" والتي تعمل طبيبة بشرية، وتواجه العديد من الأزمات في حياتها خاصة أنها ستكون الزوجة الثانية للفنان أحمد حلاوة، وذلك في إطار شعبي اجتماعي.
وقالت نور لـ"الأهرام المسائي" إنها بدأت تصوير دورها متأخرا وذلك بعد حصولها على استراحة من مسلسل "جمال الحريم" الذي يعرض حاليا على إحدى القنوات الفضائية، ويحمل أولى بطولاتها المطلقة، معربة عن سعادتها بتعاونها مع الفنان ياسر جلال للمرة الثانية بعد مسلسل "رحيم" الذي خلق كيمياء مختلفة بينهما.
ويشارك في بطولة المسلسل نرمين الفقي، محمود عبد المغني، رنا رئيس، أحمد حلاوة، إنعام سالوسة، بينما تجري الشركة المنتجة باقي التعاقدات للأبطال المشاركين في العمل وهو تأليف أحمد عبد الفتاح وإخراج أحمد صالح.
من ناحية أخرى أوضحت نور أنها تلقت العديد من ردود الفعل الجيدة على شخصية "نور" في مسلسل "جمال الحريم" سواء من أصدقائها الفنانين أو من جمهور السوشيال ميديا، مؤكدة أنها لم تتخيل كل هذه التعليقات الإيجابية التي جاءت بمثابة تقدير لنا بعد مجهود 5 أشهر من التصوير المتواصل.
وتابعت قائلة:"إن شخصية "نور" تعتمد على الانفعالات وبالتالي كانت هناك صعوبة في التحضير لهذه الانفعالات أو لحظات الغضب لا تستطيع مذاكرتها، وبالتالي الشخصية نور لا تعتمد على التحضير بقدر اعتمادها على سرعة البديهة وقت الموقف.
وأضافت أن "نور" لا تؤمن بالدجل والشعوذة والسحر ولكن تؤمن بالعلم الذي من الممكن أن يجعلها تلجأ لطبيب نفسي لأن هذا العالم سيجعلها تعيش في تخيلات بسبب التعب الذي تتعرض له مما تراه في أحلامها، كما تؤمن بالله وهذا سيظهر ذلك في الحلقات المقبلة وسنجد من يقوي إيمانها من حولها وهناك شخصيات ستنير طريقها لأن ما يحدث معها ضد ثقافتها ومن خلال الدراما نحاول توصيل ذلك.
وأشارت إلى أنه خلال التحضير لم تقرأ في عالم الدجل ولكن اهتمت بدراسة السيناريو أكثر خلال فترة التحضير وأثناء التصوير تعمقت أكثر في السيناريو الذي كان يعتبر شامل بهذا العالم، مؤكدة أن "نور" أتعبتها نفسيا أثناء التصوير ومرهقة على المستوى النفسي والجسدى لأن المشاهد صعبة ولكن لم تؤثر عليها بعد عودتها للمنزل لأنها تستطيع الفصل بين التمثيل والحقيقة.
وأوضحت أن شخصية "نور" جعلتها تضع معايير مختلفة في أعمالها المقبلة ولن توافق على دور إلا إذا اقتنعت به وتستطيع تقديم الجديد من خلاله ويستفزها، مؤكدة أن "نور" تشبهها في الإيمان بالله وبالعلم وهذا العالم من الدجل هو تخاريف.
إنجي سمير

نقلاً عن

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة