أخبار

"بوابة الأهرام" تكشف تفاصيل وكواليس زيارة وفد حقوق الإنسان لسجون طرة

17-1-2021 | 15:47

قطاع السجون بوزارة الداخلية

هايدي أيمن

قام وفد حقوقي من ممثلي حقوق الإنسان ومؤسسات المجتمع المدني، اليوم الأحد، بزيارة مجمع سجون طرة، لتفقد أوضاع السجناء داخل السجون، وضمت الزيارة ممثلي منظمات حقوق الإنسان ووكالات الأنباء العالمية.


بدأت الزيارة بعرض قطاع السجون فيلمًا تسجيليًا عن أوجه الرعاية الاجتماعية داخل السجون، وتضمنت الزيارة جولة تفقدية متنوعة بدأت من داخل السجون، وشملت مستشفى السجن والمكتبة والمطبخ حتى مرافق السجن.

ضم الوفد الحقوقي كلا من محسن عوض عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان ونبيل شلبي الباحث وعضو الأمانة الفنية للمجلس، وسعيد عيد الحافظ رئيس مؤسسة ملتقى الحوار للتنمية وحقوق الإنسان، وطارق زغلول المدير التنفيشي للمنظمة المصرية لحقوق الإنسان وهاني إبراهيم رئيس مؤسسة المحروسة، وليد فاروق رئيس الجمعية الوطنية للدفاع عن الحقوق والحريات.

تفاصيل الزيارة
حول تفاصيل الزيارة، قال محسن عوض عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، في تصريحات خاصة لـ" بوابة الأهرام" إن الزيارة كانت أفضل الزيارات التي قام بها المجلس، لافتا إلى أن وزارة الداخلية أتاحت التحدث مع السجناء بحرية لمعرفة أوضاعهم وتفقد خدمات السجن ومرافقه.

وحول أوضاع السجناء، كشف عوض أن السجناء في وضع جيد ويتلقون الرعاية الصحية والدعم خاصة في جائحة كورونا، مشيرا إلى أن سجون طرة تطبق الإجراءات الاحترازية على السجناء والزوار من تباعد اجتماعي وكشف طبي واستخدام كاشف الحرارة والالتزام بارتداء الكمامات والتنظيف والتعقيم المستمر، قائلا "إن وفد حقوق الإنسان طبق عليه الإجراءات الاحترازية من ارتداء الكمامات والكشف عن الحرارة قبل الدخول للسجن والسجناء".

ولمعرفة وضع السجون، قال محسن عوض إن الوفد الحقوقي قام بحوار مع اللواء طارق مرزوق مساعد وزير الداخلية لقطاع السجون، لمعرفة أوضاع السجناء بالتفاصيل والتعرف على خدمات السجن ومعرفة التطورات.

وعند سؤال عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان عن وجود حالات كورونا داخل السجون، أجاب محسن عوض بأنه لا يوجد أي حالة داخل السجون، كما أكد له مساعد وزير الداخلية بنفسه، موضحا أن السجناء يتلقون الرعاية الصحية على أكمل وجه والكشف الطبي المستمر وقد تم بالفعل تفقد مستشفى السجن التي توفرت بها كافة سبل العلاج المطلوبة، بالإضافة إلى تواجد صيدلية تتوفر بها الأدوية المختلفة التي تلزم السجناء.

زيارة السجناء
أما عن زيارات السجناء، أوضح محسن عوض أن الزيارة للسجن متاحة ولكن بشروط وهي تطبيق الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا والتفتيش الدقيق لمنع حدوث أي ضرر داخل السجون.

وعن أبرز السجناء الذين تحدثوا مع وفد حقوق الإنسان، قال عضو المجلس إن الوفد تحدث مع العديد من المسجونين باختلاف أعمارهم والتهم المنسوبة إليهم، أبرزهم مجدي حسين رئيس تحرير جريدة الشعب السابق، حسن القباني، والصحفي أحمد شاكر وغيرهم من السجناء.

ولأن الرعاية الصحية أمر مهم داخل السجن، قال نبيل شلبي عضو الأمانة الفنية للمجلس القومي لحقوق الانسان، إن السجناء يتلقون الرعاية الصحية بشكل جيد وخاصة في ظل جائحة فيروس كورونا، موضحا أنهم يتلقون العلاج داخل السجن من خلال مستشفى السجن التي يوجد به كافة الخدمات الصحية، ويوجد أيضا العلاج الطبيعي الأشعة تحت الحمراء وهذا أمر جديد داخل السجون، بالإضافة إلى عمل التحاليل صرف الأدوية اللازمة للسجناء المرضى من الصيدلية.

أما عن مطبخ السجن، أوضح شلبي أن الوفد الحقوقي تفقد المطبخ ووجد أن الأمر على ما يرام مع تطبيق الإجراءات الاحترازية داخل المطبخ أيضا مما يحسن من وضع السجناء.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة