ثقافة وفنون

تربعت على عرش السينما عقدين من الزمان ثم اعتزلت الفن.. 23 عاما على رحيل مديحة كامل

13-1-2021 | 13:41

الفنانة الراحلة مديحة كامل

عبدالرحمن بدوي

بدأت حياتها كعارضة أزياء ثم اتجهت إلى العمل في السينما وتربعت على عرشها عقدين من الزمان، في عز نجوميتها قررت ارتداء الحجاب واعتزال الفن، لفظت أنفاسها بعد أن صلت الفجر جماعة، إنها الفنانة الراحلة مديحة كامل التي نحتفي اليوم الأربعاء بالذكرى الـ 23 لرحيلها.##


بدأت الفنانة مديحة كامل التي ولدت في الإسكندرية في الثالث من أغسطس 1948، وسط أسرة متوسطة الحال، درست في كلية الآداب بجامعة عين شمس، وعقب التخرج قررت العمل كعارضة أزياء، وبعد شهور من العمل في هذا المجال شعرت بأنه لا يناسبها ولن يحقق طموحها.##

خلال مشوارها الفني الذي كان قصيرا، شاركت مديحة كامل في مجموعة كبيرة من الأفلام أشهرها:"باسم الحب، حب وكاراتيه، العقل والمال، العيب، مطاردة غرامية، أين حبي، أبواب الليل، عائلات محترمة، البنات والمرسيدس، قطط شارع الحمراء، السكرية، زمان يا حب، في الصيف لازم نحب، أبناء الصمت، الصعود إلى الهاوية، امرأة قتلها الحب، أذكياء لكن أغبياء، تجيبها كدا تجيلها كده هي كده، عندما يبكي الرجال، العفاريت".##

وإلى جانب السينما شاركت في عدة مسرحيات منها:"هاللو شلبي، لعبة اسمها الفلوس، الجيل الضائع، يوم عاصف جداً وغيرها، وعلى الشاشة الصغيرة.

وكان للدراما التليفزيونية نصيب من مشاركات مديحة كامل حيث شاركت في مسلسلات، "العنكبوت، الأفعى، الورطة، البشاير. ينابيع النهر، أيوب البحر".##

شاركت الفنانة مديحة كامل كبار النجوم في الاعمال التي قدمتها على الشاشة الصغيرة والكبيرة أيضا، ويعتبر الفنان رشدي أباظة من أكثر الفنانين التي عملت معهم حيث قدما معا خمسة أفلام هى:" العيب، حبي الأول والأخير، دعوني انتقم، أذكياء لكن أغبياء، سأعود بلا دموع".##

نقطة تحول
فجأة قررت مديحة كامل ارتداء الحجاب واعتزال الفن، وترددت وقتها بعض الشائعات أن وراء ذلك القرار الشيخ الشعراوي، خاصة أن قرارها جاء في موجة اعتزال فنانات وارتداء الحجاب في التسعينيات، ولكن ابنتها الوحيدة ميرهام الريس – مصممة الأزياء - أكدت في تصريحات صحفية أن مرض جدتها ووفاتها كان السبب الرئيسي في قرار والدتها بعدما شعرت في ليلة وضحاها أن الحياة فانية فقررت ارتداء الحجاب واعتزال الفن، وتفرغت مديحة كامل بعد ذلك للعبادة وممارسة هوايتها في تصميم الملابس وهو ما غرسته في ابنتها ميرهام التي أصبحت الآن مصممة أزياء مشهورة.

تعرضت مديحة كامل خلال مشوارها الفني لبعض المتاعب الصحية التي أثرت على قلبها وأصيبت بالروماتويد واستطاعت ان تتعايش معها لسنوات طويلة حيث أُصيبت في الثمانينيات، بجلطة في القدم مرتين ثم أُصيبت بـ«روماتويد»، وتعايشت معه إلا أنه أصابها بمياه على القلب، وتم شفاؤها منها.##

آخر ليلة
في عام 1997 وفي رابع أيام رمضان صلت الفجر مع ابنتها وزوجها ثم ذهبت لتنام بعد أن ضبطت "المنبه" ليوقظها لصلاة الظهر، إلا أنها فارقت الحياة.## ## ## ## ## ## ## ## ## ## ## ##

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة