حـوادث

21 يناير.. أولى جلسات محاكمة 11 متهما بترويع المواطنين والتعدي على الشرطة في العياط

10-1-2021 | 21:47

محاكمة - أرشيفية

أحمد الفص

حددت محكمة استئناف القاهرة 21 يناير الجاري لنظر أولى جلسات محاكمة 11 متهما في ارتكابهم جريمة التظاهر بدون تصريح والتجمهر واستعمال القوة والعنف ضد قوات الشرطة وترويع المواطنين في عام 2016 بمركز العياط بمحافظة الجيزة.

وتعقد المحاكمة بمجمع محاكم طرة أمام الدائرة الأولي جنايات برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي.

وأحالت النيابة العامة 11 متهما لمحكمة جنايات أمن الدولة طوارئ الجيزة في اتهامهم بالتظاهر بدون تصريح والتجمهر واستعراض القوة واستخدام القوة والعنف ضد قوات الشرطة وتعطيل حركة المرور وترويع المواطنين.

وتضمنت قائمة أسماء المتهمين كل من (أحمد. س)، 21 عاما، «رمضان. م»، 17 عاما، عامل، «حسام. م»، 26 عاما، عامل، «أحمد. م»، 33 عاما، ميكانيكي، «عبدالرحمن. م»، 20 عاما، سائق، «سامي. ن»، 30 عاما، عامل، «أحمد. م»، 20 عاما، فلاح، «محمد. ص»، 30 عاما، محاسب، «سلامة. م»، 40 عاما، صاحب محل، «طه. خ»، 19 عاما، طالب، «كريم. خ»، 18 عاما، طالب.

وأسندت النيابة العامة للمتهمين بأنهم في يوم 11 نوفمبر 2016 ارتكبوا وآخرون مجهولون عملا إرهابيا بان تظاهروا واستخدموا القوة والعنف والترويع بداخل البلاد بغرض الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع ومصالحه وأمنه للخطر، وألقوا الرعب بين المواطنين وعرضوا حياتهم وحرياتهم للخطر، ولكونهم من المشاركين في تظاهرة غير مصرح بها حال حيازتهم لأدوات «حجارة» أخلوا بالأمن والنظام العام وعطلوا مصالح المواطنين وعرقلوا حركة المرور، واستعملوا القوة والعنف مع موظفين عموميين مأمور ضبط قضائي من أفراد الشرطة أثناء مباشرتهم لعملهم بمنع التظاهر من قطع الطريق واجبر القوات دون وجه حق على الامتناع عن تأدية عمل من أعمال وظيفتهم بأن تعدوا عليهم بإلقاء الحجارة صوبهم فاحدثوا إصابتهم ولم يكملوا مبتغاهم لحضور قوات الأمن المركزي والتمكن من ضبطهم وضربوا قوات الشرطة عمدا مع سبق الإصرار بأن بيتوا النية وعقدوا العزم على التعدي على أي من رجال الشرطة أثناء ضبطهم.

كما وجهت لهم النيابة أنهم تعدوا علي المارة من المواطنين وأهالي وقاطني قرية «باجة الشيخ» مركز العياط مما تسبب في إلقاء الرعب في نفوسهم والمساس بحريتهم بقصد ترويعهم وفرض السطوة عليهم وتعريض حياتهم للخطر، واشتركوا في تجمهر مؤلف من أكثر من 5 أشخاص الغرض منه التأثير على السلطات في أعمالها وجعل السلم العام في خطر ولم يستجيبوا لقوات الشرطة في فض التظاهر.

وأكدت تحريات مباحث مركز شرطة العياط قيام قيادات عناصر الجماعة الإخوانية الإرهابية بتكليف كوادرها وعناصرها بالقيام بتظاهرات بكافه أنحاء الجمهورية وبأعداد العديد من الأكمنة الأمنية بدائرة مركز شرطه العياط وتم رصدت تجمع العديد من العناصر الإخوانية وقيامهم بمحاوله قطع الطريق والظاهر وتعطيل مصالح المواطنين واستعراض القوة.

وتوجهت القوات لنصحهم بالانصراف وفض المظاهرة إلا أنهم رفضوا وأصروا على التظاهر بهدف منع الأمن من ممارسة دوره وتعدوا على القوات بالسب وبرشقهم بالحجارة مما نتج عنه أصابه الخفير النظامي وعلى إثر ذلك وتمكنت المباحث بمعاونة الأمن المركزي من فضهم وضبط المتهمين وبمواجهة المتهمين اعترفوا بارتكابهم للواقعة بهدف تنفيذ تكليفات قيادات تنظيم الإخوان الإرهابي.

كما أفادت تحريات جهاز الأمن الوطني، بأن المتهمين موالين لنظام الإخوان الإرهابي وتظاهرهم تنفيذا لغرض إرهابي.

كانت نقطة القطوري، بمركز العياط تلقت بلاغا من الأهالي بوجود مظاهرة بقرية "باجة الشيخ" دائرة المركز فانتقلت القوات وحال استبيانهم الأمر أبصروا تتظاهر تتراوح عددها نحو 60 شخصا تقريبا يقومون بقطع الطريق والتجمهر وتعطيل مصالح المواطنين واستعراض القوة قبل قوات الشرطة وأثناء مشاهدتهم للقوات تعدوا عليهم بالسب ورشقوهم بالحجارة محدثين بين قوات الشرطة العديد من الإصابات.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة