عرب وعالم

النرويج ترأس لجنتي عقوبات في الأمم المتحدة

6-1-2021 | 19:10

وزيرة خارجية النرويج إيني إريكسن سورايده

الألمانية

قالت وزيرة خارجية النرويج إيني إريكسن سورايده اليوم الأربعاء إنه من المقرر أن ترأس بلادها لجنتين من لجان العقوبات التابعة للأمم المتحدة، إحداهما معنية بكوريا الشمالية والأخرى بتنظيم داعش وتنظيم القاعدة.


وتعمل اللجنتان تحت رعاية مجلس الأمن الدولي، الذي انضمت إليه النرويج في أول يناير.

ونقلت قناة "إن آر كيه" العامة عن سورايده قولها: "من المهم أن تفعل الدول الصغيرة مثل النرويج ذلك"، مضيفة أنها واثقة من أن النرويج لديها الاطلاع والخبرة اللازمين للقيام بهذه المهمة.

وتسعى الأمم المتحدة منذ فترة طويلة إلى الضغط على كوريا الشمالية للتخلي من أسلحة الدمار الشامل والأسلحة النووية.

وقالت سورايده إن النرويج ستحاول أيضا استكشاف ما إذا كانت هناك طرق للسماح بدخول المساعدات الإنسانية لكوريا الشمالية.

وقال التقرير إن النرويج ستشارك أيضا في القضايا المتعلقة بالمساعدات الإنسانية لسورية ومجموعة العمل التابعة لمجلس الأمن الدولي بشأن الأطفال المتضررين من الصراع.

وتتمتع النرويج بولاية مدتها سنتان في المجلس المؤلف من 15 عضوا، إلى جانب الأعضاء الدائمين الخمسة الذين يتمتعون بحق النقض (الفيتو) وهم بريطانيا والصين وفرنسا وروسيا والولايات المتحدة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة