سوشيال ميديا وفضائيات

"التعليم العالي": خطورة السجائر الإلكترونية لا تقل عن التدخين العادي

2-1-2021 | 13:13

وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

راندا رضا

قالت الدكتورة وجيدة أنور عضو اللجنة العليا للفيروسات التابعة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، إن خطورة السجائر الإلكترونية لا تقل عن خطورة السجائر العادية، مشددةً على أنه ليس من الصحيح على الإطلاق، وناشدت المواطنين بالابتعاد عنها وكل أشكال التدخين للحفاظ على الجهاز المناعي للجسم بالتزامن مع زيادة إصابات فيروس كورونا.

وأضافت "أنور" خلال حوارها ببرنامج "صباح الخير يا مصر"، الذي يعرض عبر القناة الأولى، الفضائية المصرية، وon ، وتقدمه الإعلامية منة الشرقاوي والإعلامية ليندا هدير أبو زيد والإعلامي محمد الشاذلي: "هناك مدخنون كثر يدخلون غرف الرعاية المركزة بسبب التدخين، كما يجب أن نحذر من التدخين السلبي وبخاصة للسيدات الحوامل".

وحول فعالية التطعيمات واللقاحات ضد فيروس كورونا، قالت: "سمعت أن شخصًا في الولايات المتحدة الأمريكية أصيب بكورونا بعد أسبوع من حصوله على اللقاح، هذا أمر طبيعي، لأن مفعول التطعيم لم يعمل بعد خلال هذه المدة، وبالتالي فإن الإنسان يجب ان يحصل على التحصين الكافي من خلال جرعتين لكي يحصن بدرجة ما ضد المرض، أما مفعول اللقاح فإن هناك من يقول شهرا أو شهرين أو 6 أشهر أو سنة".

وتابعت: "الأجسام المضادة تتكون من شهرين إلى 3 شهور بعد التعافي من المرض ويجب إجراء تحاليل الأجسام المناعية، وعمومًا عندما تنقضي هذه الفترة لا أنصح بالحرية، ويجب أن نستمر في اتخاذ الإجراءات الاحترازية، وبعدها يجب أن نحصل على التطعيم".


صباح الخير يا مصر | كيف تتجنب خطر الإصابة بفيروس كورونا؟

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة