ثقافة وفنون

رئيس "القومي للسينما" ناعيًا وحيد حامد: أعماله ستظل عالقة في ذاكرة الجمهور

2-1-2021 | 12:34

وحيد حامد

أ ش أ

نعى السيناريست محمد الباسوسي رئيس المركز القومي للسينما، الكاتب والسيناريست وحيد حامد الذي توفي اليوم السبت، عن عمر ناهز 76 عاما، متأثرًا بإصابته بأزمة قلبية بعد تدهور حالته الصحية.


وقال الباسوسي إن الكاتب الراحل قدم الكثير من الأعمال التي أثرت السينما والدراما والتي ستظل عالقة في ذاكرة الجمهور، وتقدم الباسوسي بخالص التعازى لأسرة الكاتب الراحل وجمهوره ومحبيه.

جدير بالذكر، أن الكاتب الراحل وحيد حامد ولد في 1 يوليو 1944 بقرية بني قريش مركز منيا القمح بمحافظة الشرقية، توجه إلى القاهرة عام 1963 لدراسة الآداب قسم اجتماع، وتخرج في قسم الاجتماع بكلية الآداب جامعة عين شمس عام 1967، ليبدأ بالتوازي رحلة البحث عن تحقيق حلمه في كتابة القصة القصيرة والمسرحية، فكانت أول إصداراته مجموعة قصصية بعنوان "القمر يقتل عاشقه"، ولكن فجأة تغير المسار، وتحول الاهتمام لكتابة الدراما بنصيحة من الكاتب الكبير يوسف إدريس، لتنطلق رحلة السيناريست وحيد حامد بين جدران ماسبيرو مطلع السبعينيات، بكتابة الدراما الإذاعية فقدم العديد من الأعمال الهادفة، وبعد ذلك اتجه إلى التليفزيون والسينما، وقدم مجموعة كبيرة من الأفلام والمسلسلات الناجحة.

ويعتبر الكاتب الكبير وحيد حامد أحد أشهر نجوم الكتابة في مصر والعالم العربي، حيث تعاون مع كبار نجوم التمثيل والإخراج، وقدم للسينما عشرات الأفلام المتميزة والمهمة، وناقش العديد من القضايا المهمة، وبلغ إجمالي ما قدمه طوال مشواره أكثر من 40 فيلما، وحوالي 30 مسلسلا تليفزيونيا وإذاعيا.

ومن أبرز أعماله السينمائية، أفلام: طائر الليل الحزين، وغريب فى بيتي، والبرىء، والراقصة والسياسي، والغول، والهلفوت، والإرهاب والكباب، واللعب مع الكبار، واضحك الصورة تطلع حلوة، وسوق المتعة، ومسلسلات: البشاير، والعائلة، والدم والنار، وأوان الورد، والجماعة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة