سوشيال ميديا وفضائيات

متحدث الرئاسة: المرحلة الأولى من مبادرة تطوير القرى تستهدف 18 مليون مواطن

29-12-2020 | 21:17

السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية

راندا رضا

قال السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إن مبادرة تطوير القرى التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، مبادرة عظيمة وطموحة تأتي ضمن إطار مبادرة "حياة كريمة"، وتتناول جميع قرى مصر والبالغ عددها 4800 قرية، منوهًا بأن المشروع يشمل القرى وتوابعها من عزب وكفور ونجوع.

وأضاف "راضي"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "بالورقة والقلم" تقديم الإعلامي نشأت الديهي المذاع عبر فضائية "TEN"، اليوم الثلاثاء، أنه تم رفع كفاءة 380 قرية ضمن مبادرة "حياة كريمة"، والمرحلة الأولى من مبادرة الرئيس ستتناول تطوير من 1300-1500 قرية على مستوى 22 محافظة يستفيد منها حوالي 18 مليون مواطن، على أن يتم الانتهاء من جميع قرى مصر على مدار 3 مراحل خلال 3 سنوات.

وتابع المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، أن تكلفة المرحلة الأولى من مشروع تطوير القرى تبلغ 500 مليار جنيه وتهدف لرفع مستوى المعيشة بالقرى من كافة مناحي الحياة، بتطوير وتقديم خدمات بنية أساسية متمثلة في المياه والكهرباء والصرف الصحي، والبيئة والنظافة وتبطين الترع، ومشروعات الإسكان والخدمات الزراعية، وبرامج التدريب على مضاعفة الإنتاج الزراعية وعلى برامج الري الحديثة، وبرامج استغلال المساحات، إلى جانب الخدمات العامة متمثلة في الخدمات الصحية والتعليمية وغيره.

وتابع، أن هناك خطة شاملة تم وضعها لرفع مستوى المعيشة بالقرى، وتم بلورة آلية لتنفيذها أثبتت نجاحها خلال الفترة الماضية وهي عبارة عن المشاركة المجتمعية بين الوزارات المعنية مع منظمات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية بمشاركة القطاع الخاص وصندوق تحيا مصر، منوهًا بأن مجلس الوزراء سوف يصدر خريطة لتوضيح القرى المستهدف تطويرها خلال المرحلة الأولى.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة