ثقافة وفنون

الإسكندرية تستعيد ذكرياتها مع «سمير سيف» بحضور فتحي عبد الوهاب | صور

9-12-2020 | 13:04

الإحتفالية الخاصة بإحياء الذكرى الأولي علي رحيل المخرج الكبير د. سمير سيف

مصطفى طاهر

نظمت أسرة فيلم "أغسطينوس ابن دموعها"، بالتعاون مع قطاع صندوق التنمية الثقافية ودار الأوبرا المصرية ثانى أيام الاحتفالية الخاصة بإحياء الذكرى الأولي علي رحيل المخرج الكبير د. سمير سيف بعنوان "ابتسامة لن تغيب، والتى أقيمت مساء أمس الثلاثاء بمسرح سيد درويش بالإسكندرية، بحضور د.فتحى عبد الوهاب، رئيس قطاع صندوق التنمية الثقافية، واللواء حازم بدر الدين مساعد قائد المنطقة الشمالية العسكرية، ومن بيت العائلة المصرية شارك فى الاحتفالية الشيخ إبراهيم الجمل من علماء الأزهر الشريف والقس يوحنا رمزى من الكنيسة القبطية، بالإضافة إلى القيادات الشعبية والتفيذية بالمحافظة وعدد كبير من محبي الفنان الراحل وفنانى الثغر، تحت رعاية د.إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة.

في بداية الحفل، ألقى د.فتحى عبد الوهاب رئيس قطاع الصندوق كلمة تناول فيها سيرة الراحل الكبير، ملخصا قيامه بمواجهة الصعوبات إبان توليه رئاسة المهرجان القومى للسينما وتعامله مع هذه الصعوبات بسلاسة وابتسامة اشتهرت عنه دائما.. واستطرد "عبد الوهاب" مستشهدا بما قالته وزيرة الثقافة فى كلمتها باليوم الأول للاحتفالية، والتى أقيمت بالقاهرة: "إن الراحل كان مبدعا حقيقيا تحمل شخصيته كل مميزات المبدع الفذ بابتسامته الهادئة وتواضعه الشديد وثقافته الموسوعية وعشق لا ينتهي للسينما، أورثنا إرثا جميلا مخلدا من مبتدع مرئي، صاغته مخيلته وكانه يري بعين أنفسنا ليترك لنا أفلاما تتميز بإبهار الصورة وقوة التأثير فتثبت في ذاكرتنا".

وفي كلمة الشركة المنتجة، قال المنتج هنري عون إن سمير سيف فنان لن ولم يتكرر، لقب بمخرج الروائع بأفلامه التي تخطت حدود الإبداع، واستطرد "عون" أن هذا الاحتفال أقل ما يمكن أن نقدمه امتنانا وشكرا علي كل ما قدمه للفن والفنانين والجمهور في مصر والعالم العربي، وخاصة فيلم "أغسطينوس" الذي أنتج بدعم تونسي جزائري، وبتشجيع من وزارة الثقافة المصرية مما أدي لحصول الفيلم علي جوائز عالمية ، مضيفا أن كل أعمال "سيف" كانت ومازالت تعرض علي معظم شاشات التليفزيون والسينما ويستمتع بها ملايين المشاهدين، وفى نهاية كلمته قدم "عون" الشكر لوزيرة الثقافة راعية الفن والإبداع في مصر التي أنجبت وأبدعت أروع الأعمال الفنية والإبداعية.

وتضمن برنامج الحفل تقديم مقطوعات موسيقية من موسيقى أفلام المخرج الراحل، قدمتها أوركسترا القاهرة الاحتفالي بقيادة المايسترو ناير ناجي، أعقبه استعراض "الضحكة سيف" تصميم رشا مجدي، كما عرض فيلم وثائقي عن حياة "سيف" من إخراج ألبير مكرم، تلاه عرض فيلم "أغسطينوس ابن دموعها" والذى يعد آخر أعمال الراحل الكبير، وهو إنتاج تونسى جزائرى مشترك، حصل على جائزة أفضل إنجاز فنى من مهرجان الإسكندرية السينمائى الدولى، كما حصل على جائزة الجمهورية لأحسن فيلم من مهرجان وهران السينمائى بالجزائر، يتناول الفيلم فى شكل درامى قيام مخرج سينمائى بالإعداد لفيلم عن القديس "أغسطينوس" هذا المفكر ورجل الدين، ومن خلال التعمق فى مكنونات الشخصية يكتشف العديد من السمات بين شخصيته وشخصية صاحب الفيلم.


جانب من الاحتفالية


جانب من الاحتفالية


جانب من الاحتفالية


جانب من الاحتفالية


جانب من الاحتفالية

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة