[x]

ثقافة وفنون

أكلته المفضلة «الكوسة» ويشرب القهوة والشاي الأخضر.. تفاصيل من حياة «الأستاذ» وحيد حامد

26-11-2020 | 01:57

كثيرون من محبي الكاتب الكبير وحيد حامد يعرفون الكثير عن أعماله، لكنهم لا يعرفون بعض الأشياء عن حياته الخاصة.


وتستعرض « بوابة الأهرام » في السطور التالية بعض التفاصيل من حياة «الأستاذ»، على النحو التالي:

- يعمل "الأستاذ" يوميًا ويبدأ يومه في الصباح الباكر حتى وقت العصر.

- يجلس "الأستاذ" دائمًا يمارس معشوقته "الكتابة" بجوار النيل، فمنذ بداياته وهو يجلس في مقعده المخصص له في الفندق الشهير بمنطقة جاردن سيتي، هذا المكان الذي يعرفه جميع العاملين به وتجمعه بهم صداقة بتواضع كبير منه.

- يصمت "الأستاذ" كثيرًا من شدة تأثره وألمه في الحديث عن قضية شائكة أو سلوك المجتمع من حوله ثم يعود ويتحدث بصوت قوي وساخط تأكيدًا على استشعاره بالأزمة.

- تتواجد مع "الأستاذ" دائمًا شنطة عمله التي تحتوي على العديد من الأقلام مختلفة الألوان، والأوراق متعددة الأحجام ما بين أوراق كبيرة، وريقات صغيرة يدون بها ملاحظته.

- الأكلة المفضلة لـ «الأستاذ» هي «الكوسة» أما المشروبات، فهي القهوة والشاي الأخضر.

- يتمتع «الأستاذ» بخفة ظل كبيرة، ويمزج أحاديثه بحكايات من الموروث الشعبي المشوقة.

- ينتمي الكاتب الكبير لبرج السرطان، ومتزوج من الإعلامية القديرة زينب سويدان، ونجله هو المخرج المتميز مروان حامد.

- بالرغم مما وصل له الكاتب من مكانة كبيرة، إلا أنه يحرص على التواصل مع الناس والاحتكاك بهم حيث يذهب لشراء مشترياته الحياتية، كما ذكر في حواره مع « بوابة الأهرام » حيث قال: «بحب أنزل اشتري حاجتي بنفسي، وبحب التسوق، والاختلاط بالناس وكل الناس صحابي من أول بتاع الجرايد والخضري والسوبر ماركت ومعايا تليفوناتهم أو العكس».

اقرأ ايضا:

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة