نيزك نادر قيمته 2 مليون دولار يجلب الثراء لصانع توابيت بعد أن حطم شرفة منزله

20-11-2020 | 22:46

الشاب الإندونيسى مع الحجر النيزكي

 

أصبح رجل إندونيسي ثريا "بين عشية وضحاها" بعد أن تحطم نيزك ثمين قيمته تقارب مليوني دولار في شرفة منزله.


وأخبر جوشوا هوتاغالونغ موقع kompas الإخباري المحلي، عن الاكتشاف المفاجئ، قائلا: "عندما أخذته، كان الحجر لا يزال دافئا، وأدخلته إلى المنزل". وبحسبما ورد كان صانع التوابيت البالغ من العمر 33 عاما، يعمل بجوار منزله في سومطرة في أغسطس الماضي، عندما تحطمت شظية صخرية فضاء باهظة الثمن على شرفة منزله، حسبما أفادت روسيا اليوم.

وقال هوتاغالونغ: "كان الصوت عاليا لدرجة أن أجزاء من المنزل كانت تهتز أيضًا، وبعد أن فتشت، رأيت أن سقف المنزل المصنوع من الصفيح تحطم". ويُظهر مقطع فيديو نشره على حسابه على "فيسبوك" مكان ال نيزك الذي يبلغ وزنه نحو 2.2 كجم، حيث اخترق الشرفة قبل أن يدفن نفسه عدة بوصات في التراب.

وأشار هوتاغالونغ إلى أنه اشتبه في أن الجسم كان نيزك ا "لأنه من المستحيل أن يقوم شخص ما بإلقائه عمدا أو إسقاطه من فوق".

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]