كتاب الأهرام

العصار.. والعيد الـ «66»

5-11-2020 | 10:00

احتفلت وزارة الإنتاج الحربى، أمس الأول، بعيدها الـ«66»، الذى يأتى مواكبا لذكرى إنتاج «أول طلقة ذخيرة مصرية» بإحدى شركات الإنتاج الحربى عام 1954.


إنتاج «أول طلقة ذخيرة مصرية» يستحق أن نحتفى به، لأنه، ببساطة، يعنى بدء الاعتماد على الإنتاج المحلى فى احتياجات الجيش المصرى.

خلال الـ«66» عاما الماضية، جرت مياه كثيرة، وتطور الإنتاج الحربى فى مصر بشكل مذهل، وأصبحت مصانع الإنتاج الحربى، والهيئة العربية للتصنيع، أحد المصادر الرئيسية لأسلحة، وذخائر الجيش المصرى، بل إنها تقوم بتصدير جزء من الفائض لديها إلى الدول الشقيقة والصديقة.

اللواء مهندس محمد أحمد مرسى، وزير الدولة للإنتاج الحربى، عبر عن فخره بالإنجازات، التى تحققت خلال الفترة الماضية، وارتفاع إيرادات النشاط فى عام واحد إلى أكثر من مليارى جنيه، حيث ارتفعت تلك الإيرادات من 13٫2 مليار جنيه إلى 15٫5 مليار.

خلال الاحتفال، وفى لمسة وفاء، تم عرض فيلم تسجيلى بعنوان «مسيرة عطاء.. وفارس نبيل» عن أهم الإنجازات، التى تحققت فى عهد الفريق محمد العصار ــ رحمه الله.

تناول الفيلم مسيرة الراحل، وشهادات عنه من كبار مرافقيه، مثل الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وبعض السادة الوزراء، والشخصيات العامة، والإعلاميين، والفنانين.

الفريق العصار هو أحد أبطال الجيش المصرى، وقد جمع بين الخبرة العسكرية، والمهنية، والسياسية، وهو نموذج للعسكرية المصرية فى أروع صورها.

التقيت الفريق العصار، رحمه الله، مرات عديدة، منذ قيام ثوره 25 يناير وحتى قبيل وفاته، وهو أحد قادة المجلس العسكرى، الذى تحمل، بشرف وأمانة، مسئولية المرحلة الانتقالية، حتى بدء مرحلة الاستقرار، وانتخاب الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيسا للجمهورية، ليتولى الفريق العصار وزارة الإنتاج الحربى، بعد ذلك، حتى وفاته.

رحم الله الفريق العصار، الذى كان نموذجا مشرفا للعسكرية المصرية.



نقلا عن صحيفة الأهرام

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة