عرب وعالم

داعشي من أصل ألباني أراد السفر إلى سوريا.. من هو منفذ هجوم فيينا؟

3-11-2020 | 13:35

هجوم فيينا

وكالات الأنباء

في الوقت الذي لا تزال التحقيقات جارية في الهجوم الذي خض العاصمة النمساوية، مساء أمس الاثنين، بدأت تتكشف بعض المعلومات عن المهاجم الإرهابي وإن كان بشكل غير رسمي.


فقد أفادت وسائل إعلام محلية بأن أحد مطلقي النار الذي لقي مصرعه أمس على أيدي عناصر الشرطة، معروف للمخابرات.

وقال رئيس تحرير صحيفة "فالتر" فلوريان كلينك، إن منفذ الهجوم الذي قُتل من أصل ألباني وعمره 20 عاماً، وُلد ونشأ في فيينا.

كما أضاف أنه معروف للمخابرات المحلية، لأنه واحد من بين 90 متطرفاً نمساوياً أرادوا السفر للقتال في سوريا تحت راية تنظيم داعش.

ودون أن يفصح عن مصدر معلوماته، كشف أن اسمه كارتين إس من أصل ألباني، لكن والديه من مقدونيا الشمالية.

إلى ذلك، قال إن الشرطة لم تعتقد أن كارتين قادر على التخطيط لشن هجوم في فيينا.

كانت صحيفة ألمانية قد نشرت في وقت سابق اليوم، صورة مموهة، قائلة إنها لمنفذ الهجوم.

و أعلن وزير الداخلية النمساوي كارل نيهامر، صباح اليوم الثلاثاء، أن منفذ الهجوم القتيل كان من "أنصار" داعش.

وقال خلال مؤتمر صحفي: "إنه شخص متطرف كان يشعر بأنه قريب إلى داعش"، وأوضح أن المحققين دخلوا إلى شقته بعد تفجير الباب بدون إعطاء المزيد من التفاصيل حول المهاجم، إنما أشار إلى أنه "كان مدججا بالسلاح" مع بندقية رشاشة وحزام متفجرات تبين لاحقا أنه وهمي.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة