ارتياح بين المواطنين بالإسكندرية لمدة فترة تقديم طلبات التصالح

28-10-2020 | 18:34

إقبال على تقديم طلبات التصالح في مخالفات البناء

 

الإسكندرية - محمد عبد الغني

عبر العديد من المواطنين ب الإسكندرية ، عن ارتياحهم لقرار مجلس الوزراء اليوم، بمدة فترة تقديم طلبات التصالح حتى نهاية نوفمبر المقبل، في استجابة جديدة من جانب الدولة لمطالب المواطنين، كي يتمكن الراغبون في تقنين أوضاعهم من التقدم إلى التصالح، واستيفاء الإجراءات المطلوبة لهذا الإجراء المهم.


ويأتي القرار في الوقت الذي واصل فيه اليوم، العديد من المواطنين من أصحاب مخالفات البناء توافدهم على المقر المخصص من المحافظة لتقديم طلبات التصالح وسداد رسوم جدية التصالح في مخالفتهم .

وقال محمد سالم، أحد قاطني منطقة العصافرة، إن القرار جاء ليسهل كثيرا على المواطنين، الذين لم يسعفهم الوقت ليكي يتمكنوا من التقديم للتصالح وتقنين أوضاعهم، مشيرا إلى أن هناك عددا كبيرا من الأهالي لم يتمكنوا من تجهيز مبالغ التصالح وجاء القرار ليعطي لهم الوقت الكافي لذلك.

وقال حسن سعيد، أحد الأهالي بمنطقة سيدي جبر، إن القرار يأتي ضمن الكثير من التسهيلات التي تقدمها الحكومة في ملف التصالح، حيث يأتي بعد مدها أول مرة الشهر الماضي، علاوة على تخفيض سعر متر التصالح ليصل في بعض المناطق الريفية لـ50 جنيها للمتر وهذا يعكس اهتمام الدولة بمحاولة التيسير على المواطنين لتقنين أوضاعهم.

وقال محمود عبد الحميد، أحد الأهالي بمنطقة سيدي بشر، إن القرار سيتيح للكثير من قاطني الوحدات المختلفين فيما بينهم توحيد صفوفهم والتصالح، وتقنين أوضاع خاطئة وغير قانونية، وخاصة مع التسهيلات الكبيرة التي أعلنتها الحكومة في هذا الإطار

وكان مجلس الوزراء، قد أعلن في اجتماعه الأسبوعي اليوم مد فترة التقدم بطلبات التصالح ودفع مبلغ جدية التصالح، لمدة شهر آخر حتى آخر نوفمبر.

وأعلن مجلس الوزراء أن ذلك يأتي في استجابة جديدة من جانب الدولة لمطالب المواطنين، كي يتمكن الراغبون في تقنين أوضاعهم من التقدم إلى التصالح، واستيفاء الإجراءات المطلوبة لهذا الإجراء المهم.

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]