مواطنو القاهرة يثنون على قرار مد فترة التصالح على مخالفات البناء: «سيقضي على الزحام»

28-10-2020 | 17:50

إقبال على تقديم طلبات التصالح في مخالفات البناء

 

القاهرة - أميرة الشرقاوي

أثنى مواطنو القاهرة على قرار مجلس الوزراء، ب مد فترة التصالح على مخالفات البناء حتى أواخر نوفمبر المقبل، مؤكدين أن الحكومة تحرص على مصلحة المواطنين ، خاصة مع تزايد الإقبال على طلبات التصالح خلال الشهرين الماضيين.


وقال كامل محمد، من سكان حي السلام ، «إن قرار مد فترة التصالح شهر آخر، سيرحب به الكثيرون، خاصة أنه سيفتح الباب لجميع المخالفين بالتقدم للتصالح على مخالفتهم»، لافتًا إلى أنه تقدم للتصالح على رخصة بناء بعقار تابع له في منطقة ترعة الطوارئ بنطاق الحي، كما أن القرار الجديد سيقضي على الزحام الملحوظ على المراكز التكنولوجية، خلال الأشهر الماضية.

وأوضح هاني أبو المجد، من سكان حي الزيتون، أن الحي خلال السنوات الماضية، زادت فيه مخالفات البناء بصورة صارخة، ومع إعلان الحكومة ومحافظة القاهرة بفتح باب التقدم على التصالح، تحفز كثيرًا من مواطني الحي لتقنين أوضاعهم، لكن الزحام الشديد على المراكز التكنولوجية بالأحياء، أثنى البعض عن التقدم، لضيق الوقت والمدة الزمنية المرهونة بنهاية أكتوبر الجاري.

محمد أحمد، أحد مواطني حي الوايلي، ناشد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، بتوجيه المحافظين بفتح التصالح كذلك على تقنين واضعي اليد، موضحًا أنه تقدم للتصالح في المركز التكنولوجي للحي، لكن المسئولين هناك أكدوا له أن عقاره مقام على أملاك دولة، والتصالح يكون على مخالفات رخصة البناء.

مادة إعلانية

[x]