فريق "هندسة الألمانية بالقاهرة" يشارك في الدورة الـ71 للمؤتمر الدولي للملاحة الفضائية

28-10-2020 | 12:18

الجامعة الألمانية بالقاهرة

 

محمود سعد

شارك فريق طلابي بمختلف تخصصات الهندسة ب الجامعة الألمانية بالقاهرة بالتعاون مع المهندس أكرم عبد اللطيف رائد الفضاء الذى يعمل بمركز الفضاء الألماني وخريج كلية هندسة وتكنولوجيا المعلومات بالجامعة عام 2010 بتقديم مشروعين في فاعليات أعمال الدورة الـ71 للمؤتمر الدولي للملاحة الفضائية IAC 2020.


والفريق مكون من (عبدالرحمن عودة ، آية مصطفي ، فادي سويرس، علي حسين علي، محمد أيهاب السيد، نرمين محمد الحسيني ، يمنى أبو الفتوح ، يوسف محمد فتحي)، ويعد المشروعان من أهم وأكبر المؤتمرات المتخصصة في مجال الفضاء على مستوى العالم، ويستقطب سنويا أكثر من 6000 مشارك من بينهم عدد من صناع القرار في قطاع الفضاء من مختلف أنحاء العالم، حيث عُقد المؤتمر هذا العام افتراضيا في الفترة من 12 إلى 14 أكتوبر .

وجاء المشروعان المقدمان في المؤتمر نتاجا لمجهود استمر على مدار ثلاث سنوات بالتعاون بين مركز الفضاء الألماني، جامعة ميونخ التقنية ومعهد ديناميكيات نظام الطيران التابع لها ، الجامعة الألمانية بالقاهرة .

استعرض فريق العمل فى المؤتمر المشروع الأول وجاء موضوعه عن "أساليب تحليل السلامة وتطبيقاتها على أنظمة التحكم فى الطيران"، والذى يعد أحد مخرجات مشاريع التخرج للطلاب المتفوقين المبعوثين من الجامعة الألمانية لجامعة ميونخ لمتابعة وتنفيذ مشاريع تخرجهم، خلال العام 2020، حيث ساهم إداؤهم المتميز إلى تقديم هذا المشروع الذي تم استعراضه بالمؤتمر المنعقد افتراضيا، ولاقى استحسان المشاركين .

أما المشروع الثانى الذى استعرضه فريق العمل الآخر في المؤتمر، تضمن نتائج تجربة التحقق من الانتشار التلقائى للألواح الشمسية للأقمار الصناعية النانونية فى ظروف الجاذبية الصغرى، حيث شاركهم وأشرف عليهم المهندس أكرم من خلال ورشة عمل تم فيها تجربة اكتشاف ما هو تأثير انعدام الجاذبية على الأقمار الصناعية الصغيرة cubesat في طائرة منخفضة الجاذبية (reduced-gravity aircraft) ، فمن المتعارف عليه أن الأقمار الصناعية تعمل بالطاقة الشمسية، بينما الأقمار الصناعية الصغيرة cubesat يكون حجمها صغيرا ومساحة سطحها ضيقة مما يقلل حجم الكهرباء المولدة.

كان الحل الذي قام به الفريق هو محاولة زيادة مساحة السطح بعد خروج القمر الصناعي إلى الفضاء وزيادة عدد اللوحات الشمسية المسئولة عن توليد الكهرباء، وتم تطوير النموذج الأولي للتجربة المقترحة بحرم الجامعة الألمانية بالقاهرة، تلاها إجراء رحلة طيران مكافئ بالتعاون مع المجلس الوطني للبحوث في كندا أكتوبر 2019 ، ونجحت التجربة وأثبتت فاعليتها مما حدى ب الجامعة الألمانية بالقاهرة أن تصبح الأولى بمصر بين نظيراتها فى إتمام تطبيق تلك التجربة.

مادة إعلانية

[x]