خط النجدة بـ«القومي للطفولة»: النيابة وجهت تهمة القتل العمد للأب والأم بواقعة قتل رضيعهما

28-10-2020 | 01:13

صبري عثمان مدير عام خط نجدة الطفل بالمجلس القومي للطفولة والأمومة

 

سارة إمبابي

علق صبري عثمان، مدير خط النجدة بالمجلس القومي للأمومة والطفولة، على مصرع طفل رضيع بعد تركه من قبل والديه 9 أيام داخل المنزل بمدينة طوخ، قائلاً: "النيابة العامة وجهت تهمة القتل العمد للأب والأم وفي حال ثبوت عنصر سبق الإصرار والترصد تكون العقوبة لهما هي الإعدام".

وأضاف "عثمان" خلال اتصال هاتفي ببرنامج "التاسعة"، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، عبر القناة الأولى بالتليفزيون المصري، أن التحقيقات الأولية التي أجرتها النيابة العامة انتهت منذ قليل ووجهت تهمة القتل العمد للوالدين.

وشدد "عثمان" على أن الأب والأم مذنبان، موضحاً أن الخلافات التي وقعت بين الزوج والزوجة جعلهما يتركان طفلا رضيعا لمدة 9 أيام حتى مات في المنزل.

وتابع: "الزوجة قالت إنها تركت الطفل الرضيع لوالده وذهبت إلى بيت والده والزوج يقول إنه ذهب للعمل الذي يظل فيه لأيام واعتقد أن الزوجة ذهبت لشراء شيء وستعود مرة أخرى للمنزل".

وأكد "عثمان"، أن الجريمة بها فقدان مشاعر الأبوة والأمومة، بالإضافة إلى عدم الإحساس بالمسئولية، وهي جريمة لا إنسانية.

مادة إعلانية

[x]