بدء التحقيق فى اتهام عكاشة للرئيس مرسى والشاطر والمرشد بتهديده بالقتل

17-9-2012 | 15:31

 

شريف أبو الفضل

بدأ المستشار عصام خليل، المحامي العام الأول بالمكتب الفني للنائب العام، ظهر اليوم الإثنين، الاستماع إلى أقوال الدكتور توفيق عكاشة ، رئيس قناة الفراعين، وخالد سليمان المحامي بالنقض، في إتهامهما لرئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي، والدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، ونائبه خيرت الشاطر القيادي بالجماعة، ب تهديد هم بالقتل عن طريق رسائل بريدية، إلى مقدمي ال بلاغ .


وقال عكاشة وسليمان في التحقيقات، إنه منذ عدة أسابيع وحتى الآن تصلهما رسائل بريدية تحمل عبارات ال تهديد بالقتل والقذف والسب والوعيد مرسلة على عنوان والدة عكاشة بالدقهلية وقناة الفراعين بمدينة الإنتاج الإعلامي.

وتابع أن مضمون الرسائل به عبارات يستدل منها على أن محررها من أتباع جماعة الإخوان المسلمين، وأن المشكو في حقهم جميعًا هم المحرضون لمن كتبوا وأرسلوا هذه الرسائل.

وقدم عكاشة 4رسائل وصلت إليهما ونصت الأولى على أن عكاشة اعتاد مهاجمة الإخوان ورئيس الجمهورية والاستهزاء به، ونصت إحداها والتي وصلت إلى والدة توفيق عكاشة ، "خلي إبنك يتلم شوية من ناحية الإخوان والدكتور محمد مرسي، وبلاش قلة أدب لأنك ستندمين فيما بعد عليه، وعلى أحفادك محمد وإبراهيم".

وجاء بالرسائل أيضا "عموما إحنا قررنا وحللنا دمه، ودم أولاده، علشان يبقى يعمل فيها زعيم"، وتوعدها بأنه إذا لم يعتذر ابنها للرئيس مرسي فسوف ينال القتل وليس السجن، مؤكدًا أنه رفض اغتيال زوجته وهي في طريقها لعملها ثم قرر بعد ذلك إطلاق الرصاص على سيارته التي كانت تقف بالقرب من الجامعة الأمريكية ظنا منه بأنه بداخلها، واختتم الرسالة بتوعدها بالندم.

الأكثر قراءة

مادة إعلانية

[x]