براءة طفل فى أحداث مجزرة ستاد بورسعيد وإيداع آخر بإحدى دور رعاية الأحداث

16-9-2012 | 16:49

 

بورسعيد ـ خضر خضير

قضت محكمة الطفل فى بورسعيد، اليوم الأحد، برئاسة المستشار إيهاب عبد الرشيد، ببراءة الطفل أشرف زكريا الشهاوى (15 سنة) من تهمة الاشتراك فى الأحداث التى شهدتها مباراة الأهلى والمصري، والتى راح ضحيتها 74 شهيدًا، بعد أن أثبت دفاع الطفل أنه تم القبض عليه خارج الأستاد وهو عائد من درس خصوصى..


بينما أصدرت المحكمة حكمها بإيداع الطفل مؤمن جمال عبد العزيز (14 سنة) إحدي دور الرعاية للأحداث، حتى بلوغه سن (21 سنة).

وقد استأنف دفاع الطفل الأخير الحكم وسينظر الاستئناف فى جلسة بعد غدٍ، وشهدت قاعة المحكمة تضاربًا فى المشاعر بين أسرة الطفلين ما بين صيحات الفرح والزغاريد بعد حكم البراءة، وصيحات الاستهجان والاستنكار بعد حكم الإيداع فى دار الرعاية.

الأكثر قراءة