«تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين» تشكل لجنة لمراجعة «قانون الشهر العقاري» | مدرس بمعهد الكبد في المنوفية يحصل على جائزة عالمية فى مجال زراعة الأعضاء | أهم الأنباء| إجابات نماذج امتحانات مجمعة لكل الصفوف.. ودرجات الحرارة حتى الخميس.. وسبب زيادة أسعار البقوليات | وزير الزراعة يتفقد ميناء الصيد ومصنع الثلج بالطور ويستمع إلى مطالب عدد من الصيادين| صور | دبي تمدد العمل بالتدابير الوقائية الخاصة بفيروس كورونا حتى مطلع رمضان | ننشر الإجابات النموذجية لنماذج الامتحانات المجمعة لكل الصفوف باللغتين العربية والإنجليزية | الأمم المتحدة ترحب باتفاقية الحكومة الصومالية ومجلس اتحاد المرشحين للرئاسة في مقديشيو | تعادل إيجابي بهدفين في الشوط الأول بين المصري وسيراميكا في مباراة قوية وسريعة | المغرب: القوات المسلحة تبدأ تلقي الجرعة الثانية من «لقاح كورونا» | رئيس شعبة الحاصلات الزراعية يكشف سبب زيادة أسعار البقوليات 500 جنيهًا للطن |

سوشيال ميديا وفضائيات

عميد كلية أصول الدين يطالب الأمم المتحدة بإصدار تشريع يجرم الإساءة للأديان | فيديو

24-10-2020 | 23:05

عبد الفتاح العواري

راندا رضا

قال عبد الفتاح العواري، عميد كلية أصول الدين جامعة الأزهر، إنه يتعجب من تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، رغم أنه شخص مسئول، ويعرف القوانين والتشريعات ويحكم دولة، فكيف له أن يرتكب مثل هذه الحماقات في شخص رسول الله.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة صدى البلد، أن هناك أشخاصًا مستهترين في القرن 21، لا يعرفون مكانتهم كونهم مسئولون، ويسيئون إلى الإسلام والنبي محمد صلى الله عليه وسلم.

وطالب من الرئيس الفرنسي ماكرون بضرورة الانتباه إلى تصريحات أحمد الطيب، شيخ الأزهر، عندما نبه «ماكرون» إلى خطورة ما يقوم به، مع ضرورة التفرقة بين الحرية والحقوق وبين المهاترات التي ترتكب في حق المقدسات الدينية، كاشفا أن تصريحات «ماكرون» تعتدي على حقوق وحريات الآخرين.

وأكد عميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر أن تصريحات «ماكرون» تولد الكراهية، وتعد بمثابة تعد على مقدسات ورموز الإسلام، مطالبا الدول العربية والإسلامية بالتقدم بمشروع قانون لإصدار تشريع من الأمم المتحدة لتجريم أي اعتداء ضد الرموز الدينية.

وطالب من الرئيس الفرنسي أن يشعر بمدى الجرم والحماقة التي ارتكبها، وعليه أن يعتذر إلى المليار ونصف المليار المسلم، مؤكدًا أنه لا يجوز ربط الإسلام بالإرهاب أو نتهم الأديان بالإرهاب.


«إلا محمد» .. عميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر يرد إساءة الرئيس الفرنسى للرسول الكريم

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة