«طالبان» تقتل 6 حراس عند سد رئيسي في أفغانستان

24-10-2020 | 15:23

طالبان

 

الألمانية

أعلن مسئول في إقليم نيمروز بجنوب غرب أفغانستان اليوم السبت، أن مسلحي طالبان قتلوا ستة من رجال الشرطة كانوا يحرسون أحد سدود الري الكبرى في البلاد.

وقال المتحدث باسم قائد الشرطة المحلية إبراهيم أميني إن ثلاثة آخرين أصيبوا في الهجوم الذي وقع في وقت متأخر من أمس الجمعة في مقاطعة شاربولاك.

ووصف القصر الرئاسي في كابول الحادث بأنه " هجوم إرهابي ".

ويقع سد كمان خان بالقرب من الحدود الإيرانية وكان مصدر توتر بين الجارتين. وفي 2017، تعهد الرئيس أشرف غني بانتهاء أيام التدفق الحر للمياه بين الدولتين.

وفي الماضي، اتهم مسئولو أفغانستان طهران بمحاولة تخريب بناء المرحلة الثالثة من السد بما في ذلك استخدام مسلحي طالبان للمساعدة في عرقلة المشروع.

يأتي الهجوم فيما لقي 20 جنديا حتفهم أمس الجمعة بعدما سيطرت طالبان على نقطتهم في إقليم نيمروز أيضا.

ومن ناحية أخرى، لايزال الصراع يؤثر على المدنيين.

وقالت السلطات المحلية، إن حافلة صغيرة اصطدمت اليوم السبت بقنبلة زرعت على جانب طريق في إقليم غزني بجنوب شرق البلاد ما أسفر عن مقتل تسعة ممن كانوا على متنها.

ووقع الحادث في طريق كابول غزني السريع القريب من عاصمة الإقليم، بحسب ما قال مسئولون، وألقوا باللائمة في الحادث على طالبان .

وتأتي هجمات طالبان رغم عقد محادثات سلام بين الحركة والحكومة الأفغانية في العاصمة القطرية في مطلع الشهر الماضي.

مادة إعلانية

[x]