كوريا الجنوبية: ادعاءات اليابان بشأن جزر دوكدو «لا أساس لها من الصحة»

23-10-2020 | 22:53

وزارة الخارجية الكورية الجنوبية

 

أ ش أ

رفضت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية اليوم الجمعة تصريحات اليابان المتجددة بشأن ملكيتها لجزر دوكدو، الواقعة في أقصى شرق كوريا الجنوبية ، وحذرت من الرد الصارم على ما وصفته بـ«الادعاءات التي لا أساس لها».


وقالت الخارجية الكورية الجنوبية في بيان صحفي نقلته وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية، إن «دوكدو أرضنا الأصلية تاريخيا وجغرافيا وبموجب القانون الدولي»، مضيفا «نريد أن نوضح أن أي محاولة تقوم بها اليابان لا يمكن أن يكون لها تأثير على سيادتنا الإقليمية الثابتة».

وفي وقت سابق من اليوم، كشف المعهد اليابان ي للشئون الدولية على موقعه على الإنترنت عن مخططات جوية من خمسينيات القرن الماضي، أعدتها القوات الجوية الأمريكية، فيما زعم أنه دليل على أن كوريا الجنوبية كانت تحتل الجزر على نحو غير قانوني، وفقا لوكالة يونهاب.

يُذكَر أن المعهد اليابان ي للشئون الدولية هو مركز أبحاث أمني تابع ل وزارة الخارجية اليابان ية، ويقوم أيضا بجمع ودراسة المواد المتعلقة بتاريخ اليابان وأرضها وسيادتها.

وفي المخططات التي تم إنتاجها في عامي 1953 و1954، تمت تسمية جزر دوكدو –التي تُعرف باسم "تاكيشيما" في اليابان " باسم "صخور ليانكورت"، وكانت تقع في الجانب الأيمن من خط الحدود الذي يبدو أنه يفصل بين البلدين.

وذكر المعهد، أن المخططات كانت أول وثيقتين رسميتين تعترف فيهما الحكومة الأمريكية بأن تلك الجزر جزء من الأراضي اليابان ية.

وخلال مؤتمر صحفي عقد اليوم، قال المعهد، إنه عثر على المخططات من إدارة المحفوظات والسجلات الوطنية، وأنهما دليلان على أن الولايات المتحدة كانت تعترف بأن الجزر تقع ضمن الأراضي اليابان ية.

مادة إعلانية

[x]