تعرف على أول إستراتيجية وطنية لحقوق الإنسان بمصر

26-10-2020 | 16:10

المجلس القومي لحقوق الانسان

 

هايدى أيمن

تخطو مصر خطوات ثابتة وملحوظة في مجال تعزيز وتطوير حقوق الإنسان ، وتبنت الدولة إسترتيجية نوعية لتصبح أول دولة في المنطقة تعد إستراتيجية وطنية متكاملة ل حقوق الإنسان .


ولأن حقوق الإنسان تشمل كافة جوانب الحياة، من اجتماعية واقتصادية وثقافية ومدنية وسياسية والحق في التعليم والصحة والسكن وغيرها من حقوق، ألقى الرئيس عبد الفتاح السيسي الضوء على أهمية  الارتقاء ب حقوق الإنسان بكافة جوانبها، ووجه الرئيس بالاهتمام بهذا المجال باعتباره جزءا أساسيا من خطة التنمية الشاملة.

وكان وزير الخارجية سامح شكري، قد أكد خلال إعلانه إعداد أول استراتيجية وطنية متكاملة وطويلة الأجل ل حقوق الإنسان في مصر، أن الاستراتيجية تعكس وجود إرادة سياسية لإعطاء دفعة للجهود الوطنية من خلال اعتماد مقاربة شاملة وجدية لتعزيز الحقوق والحريات الأساسية تتسم بوضوح الرؤية والتخطيط.

وأوضح شكري  أن مصر لا تبدأ إستراتيجة حقوق الإنسان من فراغ  فلديها مؤسسات وطنية راسخة و دستور تقدمي و تراث قانوني فريد، لافتا إلى أن اللجنة العليا الدائمة ل حقوق الإنسان تمثل الأداة التي تحقق تكامل الرؤى والتنسيق المطلوبين بين مختلف جهات الدولة للتعامل الفاعل مع جميع جوانب ملف حقوق الإنسان وفقا للأولويات الوطنية.

وتهدف الإستراتيجية إلى دمج أهداف ومبادئ حقوق الإنسان فى المشروع التنموي الطموح لمصر، عبر الاستعانة بالخبرات الوطنية المرموقة  والتشاور مع ممثلي المجتمع المدني بمفهومه الواسع.

ومن المقرر أن تشهد الفترة المقبلة انعقاد جلسات استماع فى القاهرة وعدد من محافظات الجمهورية حول مسودة الإستراتيجية،  من قبل الهيئة الاستشارية المكونة من خمسة وعشرين شخصية عامة ومن الخبراء المنتقين فى تخصصات مختلفة، للمساهمة بالرأي في مضمون الإستراتيجية الوطنية ل حقوق الإنسان .

وترصد " بوابة الأهرام" من خلال هذا التقرير أهم نقاط  أول إستراتيجية وطنية ل حقوق الإنسان في مصر

إستراتيجية حقوق الإنسان

تعد الاستراتيجية الوطنية ل حقوق الإنسان بمثابة مشروع وطني متكامل في مجال حقوق الإنسان ، هكذا قال السفير د. أحمد إيهاب جمال الدين الأمين العام للجنة ومساعد وزير الخارجية ل حقوق الإنسان والمسائل الاجتماعية والإنسانية الدولية، والأمين العام للجنة العليا الدائمة ل حقوق الإنسان ، لافتا إلى أنها تهدف إلى دمج أهداف ومبادئ حقوق الإنسان في المشروع التنموي الطموح لمصر.

المرحلة التحضيرية

اعتمدت اللجنة العليا الدائمة ل حقوق الإنسان خطة عمل متكاملة لإعداد أول استراتيجية وطنية ل حقوق الإنسان ، حيث قامت الأمانة الفنية للجنة بعمل 10 خطوات في المرحلة التحضيرية لإعداد الإستراتيجية وهم :

-  مخاطبة كافة الوزارات والجهات المعنية لموافتها بخططها وبرامجها المستقبلية ذات صلة بملف حقوق الإنسان خلال 5 سنوات مقبلة.

- حصر كل ما يتعلق ب حقوق الإنسان بوثيقة رؤية مصر 2030 وخطط العمل وتحقيق الترابط بينها وبين مسودة الإستراتيجية.

- حصر وتقييم شامل لاحتياجات الدولة في مجال إعمال حقوق الإنسان .

- الإطلاع على التجارب الدولية المقارنة.

- دراسة خطط العمل والإستراتيجيات الوطنية المعتمدة بالفعل ذات صلة بموضوعات حقوق الإنسان لتحقيق التكامل بينها وبين الإستراتيجية الوطنية ل حقوق الإنسان .

- دراسة كافة التوصيات الختامية الصادرة لمصر من مختلف الآليات الدولية والإقليمية ل حقوق الإنسان وكذلك توصيات المجلس القومي ل حقوق الإنسان ، وتصنيفها ومتابعة موقف تنفيذها.

- بحث سبل تعزيز تنفيذ مصر لمختلف التزاماتها الدستورية والدولية فى مجال حقوق الإنسان .

- إعداد مقترحات محددة بتعديلات تشريعية تهدف إلى تعزيز اتساق الإطار التشريعي مع الدستور والالتزامات الدولية لمصر بمجال حقوق الإنسان .

- تشكيل هيئة استشارية لإعداد الاستراتيجية تضم 25 من الخبراء المنتقين من المتخصصين في القانون والاقتصاد والسياسات العامة لحين عرض مسودة الإستراتيجية عليهم والاستماع إلى ملاحظاتهم.

- عقد جلسات استماع مع ممثلي المجتمع المدني لتلقي مقترحاتهم بشأن الاستراتيجية، وضمت الجلسات ممثلين من البرلمانيين والأحزاب السياسية والجمعيات الأهلية، إضافة إلى جلسة استماع مع المجلس القومي ل حقوق الإنسان .

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]