[x]

آراء

عشوائيات المحليات

25-10-2020 | 03:42

تبذل الحكومة جهدًا محمودًا في إعادة رصف الطرق بمختلف مناطق الوطن، مع صيانة و تجديد المرافق الأساسية مثل الكهرباء والماء والصرف، وهذا جانب إيجابي يحسب للحكومة.

ولكن بعض الأحياء يتسبب في تشويه الإنجازات وتحويلها إلى معاناة للمواطنين، فمثلًا مصر القديمة والمنيل بدآ منذ عام 2019 في إعادة رصف شوارع الحي في المنيل والروضة مع عملية صيانة للخدمات والمرافق الأساسية، وهذا الحي يقع في منطقة أثرية وسياحية وتاريخية مهمة حيث يقع بها مقياس النيل الذي يعود تاريخه للعصر الفرعوني بهدف قياس منسوب وتوافر المياه في أقاليم مصر، ومن ثم تحدد قيمة الضرائب، وهو مزار سياحي كبير وبجواره متحف السيدة أم كلثوم ، ثم على بعد دقائق الكنيسة المعلقة التاريخية ، وبالقرب منه أثر النبي ، وهو المكان الذي مرت به السيدة مريم وطفلها المسيح عليهما السلام.

وعلى بعد دقائق معدودة جامع عمرو بن العاص أول جامع في إفريقيا، هذا بالإضافة إلى أن موقع هذه المنطقة يربط بين أطراف كثيرة من مناطق القاهرة والجيزة، وأي أعطال في هذه المنطقة ينعكس سلبًا على كثير من مناطق القاهرة الكبرى، ويتسبب في توقف حركة المرور والازدحام بمعظم أنحاء القاهرة.

ويزيد من المشكلة أن كثيرًا من هذه الشوارع  تم حفرها لأعمال الصيانة ولم يتم رصفها للآن، مما يزيد من كميات التلوث والغبار بشكل كثيف طوال ساعات اليوم وتعطيل حركة المرور، ونفس المشكلة في كثير من شوارع حي العباسية الذي يضم جامعة عين شمس بكلياتها المختلفة وأكاديمية الشرطة وكثيرًا من الهيئات القضائية وغيرها من أماكن مهمة أخرى، وهذه المناطق تستدعى تركيز العمل وأكثر من وردية عمل في اليوم لسرعة الإنجاز وانتهاء هذه الأعمال في أقصر وقت ولكن مر عام 2019.

وتركت الشوارع دون رصف وجاء عام 2020 وشارف على الانتهاء، وما زالت شوارع المنيل والعباسية في أسوأ حالاتها للآن، مما يمثل خطورة على صحة المواطنين لتكاثف الأتربة والملوثات، فضلاً عن تعطيل حركة المرور والمؤكد أيضًا ارتفاع تكلفة أعمال الصيانة من زيادة الفترة الزمنية في التنفيذ والمظهر غير الحضاري أمام الجميع.

وهنا من المسئول عن تحويل الإنجازات إلى مشكلات كبيرة يعانى منها المواطن والوطن وأين التخطيط العمراني والحضاري للقاهرة العاصمة؟

والمشكلة الأكبر إذا كان هذا يتم  بوضوح وعلانية أمام أعين الجميع في عاصمة البلاد، فماذا يتم في الصعيد أو المدن والقرى البعيدة؟ وللأسف مشكلة المحليات تزداد وتكبر رغم ما حدث من مواقف للدولة تجاه العشوائيات ومخالفات المساكن والأحياء، فإن رؤساءها والعاملين والمسئولين بها هم المسئول الأول عن كل هذه المشكلات، وهنا تكمن المشكلة الفجوة الكبيرة في بعض الأحيان بين التخطيط والتنفيذ.

تأجيل الدراسة لمواجهة كورونا

نجحت مصر العام الماضي إلى حد كبير في الحد من خسائر كورونا بفضل المولى الكريم ثم جهود الجيش الأبيض وتضحياته مع الإجراءات الاحترازية للدولة، وكان من ضمن

الهجرة إلى مصر ظاهرة إيجابية

الهجرة إلى مصر ظاهرة إيجابية

الزمالك 3 والأهلي 3 .. نتيجة تدعو للقلق

الزمالك 3 والأهلي 3 نتيجة تدعو للقلق

الدين والسياسة والشيوعية (2)

انتهى المقال السابق إلى أن استغلال الدين لأغراض سياسية صناعة غربية وماسونية المنبع، وللأسف شارك في صنعها أو على الأقل استوردها بعض المسئولين العرب باعترافهم

الدين والسياسة صناعة غربية المنشأ (1)

الدين والسياسة صناعة غربية المنشأ (1)

التعليم عن بعد فرصة لتصديره بلا قيود

كانت كورونا فرصة وضرورة لنشر التعليم بوجه عام عن بعد، من خلال المنصات التعليمية المختلفة، والآن وبعد أن اضطرت معظم دول العالم للاعتماد على التعليم عن بعد،

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة