حزمة من إجراءات السلامة والأمان في مهرجان الجونة للحد من انتشار فيروس كورونا

22-10-2020 | 16:08

مهرجان الجونة السينمائي

 

مي عبد الله

تنطلق الدورة الرابعة من مهرجان الجونة السينمائي غدا الجمعة، ليكون أول فاعلية فنية وثقافية تعقد في مصر والمنطقة العربية منذ ظهور فيروس كورونا المستجد.


ويُفتتح خلال الدورة الرابعة ل مهرجان الجونة السينمائي، مركز الجونة للمؤتمرات والثقافة، ويُعد هذا الافتتاح واحدًا من أهم الأحداث المنتظرة في هذه الدورة، بدأ العمل على إنشاء المركز منذ عام 2019، وسيكتمل بحلول الدورة القادمة من المهرجان.

أطلق المهرجان حزمة من إجراءات السلامة والأمان للحد من انتشار الفيروس وحماية الضيوف والعاملين في المهرجان، من أجل تحقيق إجراءات السلامة والأمان والتباعد الاجتماعي بخصوص وباء كورونا والتي تتمثل في:

- يقوم المهرجان بتعيين فريق سلامة خاص، يتولى المسئولية الكاملة لمراقبة وتنفيذ بروتوكولات الصحة والسلامة قبل وأثناء وبعد انتهاء المهرجان، بالتعاون مع مستشفى الجونة.

- يضمن المهرجان ومستشفى الجونة توفير مرافق صحية كافية متاحة للجميع في مدينة الجونة مع اتخاذ كل التدابير الضرورية.

- خدمة جميع المشاركين في المهرجان وفي جميع المراحل (يشمل الموظفين والعمال والجهات المتعاونة والمدعوين).

- مختبر مستشفى الجونة، تديره مختبرات "إن إس إيه"، المعتمد من قبل وزارة الصحة لإجراء جميع التحاليل المرتبطة بالـكوفيد-19.

- اختبار إي جي جي إي جي إم للأجسام المضادة بواسطة أبوت، علامة الالتهابات، علامة التجلط.

- يختبر جميع الضيوف الأجانب ويُمنحوا شهادة اختبار مسحة بي سي أر عند المغادرة مجانًا - إذا اشترط بلدهم الأصلي ذلك.

- فحص درجة الحرارة في الموقع عند المداخل.

- يمنع دخول الأشخاص الذين تزيد درجة حرارة أجسامهم عن 37.8 درجة مئوية / 100 درجة فهرنهايت ويُنقلوا على الفور إلى العيادة المتنقلة أو مستشفى الجونة إذا ظهرت عليهم أعراض أخرى.

- تطهر جميع المناطق باستمرار، بما في ذلك قاعات السينما ومناطق الخدمات والنقل بالمركبات وما إلى ذلك.

- يزود الزوار بقناع ومطهر يدوي مجانًا عند الدخول.

- يجب استخدام القناع في جميع المناطق الخارجية والداخلية عندما يكون التباعد غير ممكن أو صعب.

- يُطلب من الزوار ارتداء أقنعة الوجه، (ما لم تتم الفاعلية في مكان مفتوح) وتطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي.

- يجب على الزوار الاحتفاظ بمسافة لا تقل عن متر واحد في جميع المواقع، وتتم مراقبة التطبيق بواسطة الموظفين.

- يتم تقليل عدد المقاعد من خلال وضع مقعد منفصل في جميع الأماكن والمسارح أثناء حفلي الافتتاح/ الختام.

- على السجادة الحمراء، يُنقل المصورين إلى مساحة الصحافة، وتُحدد أقصى سعة عندما يكون بُعد الأشخاص عن بعضهم بحدود متر واحد.

- أثناء أوقات التصوير، يتم الحفاظ على التباعد الاجتماعي بين المصورين وبعضهم البعض وبين المصورين والنجوم أيضًا.

- حاملو البطاقات المعتمدة يمكنهم حجز عروض الأفلام من خلال تطبيق الموبايل.

- يُفتح شباك التذاكر لبيع التذاكر للضيوف غير المعتمدين، مع مراعاة إجراءات السلامة والأمان.

- تتوفر إمكانية الدفع دون تلامس لأي معاملة.

- معظم المعلومات الخاصة بالمهرجان ستتوفر لضيوف المهرجان في صيغة إلكترونية، مع تقليل توزيع المواد المطبوعة.

يقع المركز بالقرب من مساحات المهرجان الأخرى المتمثلة في الجامعة الألمانية التقنية (تي يو برلين) ومسارح البحر ،سي سينما.

- ساحة المركز (البلازا) التي تتسع لـ1400 شخص، ستُخصص من أجل إقامة حفلي الافتتاح والختام، إضافة إلى عروض الجالا.

- تم تقليل عدد المدعوين لحفلات الافتتاح والختام أيضًا كما حدث في الدول الأوروبية التي أقامت مهرجاناتها هذا العام.

- تم الأخذ بعين الاعتبار إجراءات التباعد الاجتماعي، خلال تصميم مركز المهرجان هذا العام، الذي سيقام على مساحة 10.740 متر مربع. كانت الدورات السابقة تقام على مساحة 6.200 متر مربع (مرفق مساحة مواقع مركز المهرجان.

- تم زيادة مساحة السجادة الحمراء لتكون 30 مترًا.

- تم تزويد المسرح بـ4 مداخل من أجل تجنب صفوف الانتظار.

مادة إعلانية

[x]