«الأزهر في أسبوع».. خطة وقائية لمجابهة «كورونا» وانتظام الدراسة

23-10-2020 | 17:10

انتظام الدراسة بالمعاهد الأزهرية - أرشيفية

 

شيماء عبد الهادي

أنهي مليون طالب بعشرة آلاف معهد أزهري بجميع أنحاء الجمهورية أسبوعهم الدراسي الأول والذي انطلق السبت الماضي 17 أكتوبر الجاري، وسط أجواء استثنائية و إجراءات احترازية ووقائية طبقها قطاع المعاهد الأزهرية في مواجهة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".


بدأت الدراسة بخطة استثنائية أعلنتها المعاهد الأزهرية نبهت خلالها علي أن تكون ساعات الدراسة 6 ساعات شاملة فترتى الاستقبال والتوديع، حيث يبدأ استقبال الأطفال في الساعة السابعة والنصف صباحا وتبدأ الدراسة في الثامنة صباحا، وحتى الثانية عشرة ظهراً و45 دقيقة، يتخللها عشرون دقيقة استراحة وبعد نهاية اليوم يتم توديع الأطفال في مدة 45 دقيقة.

وأولي المعاهد الأزهرية ، اهتمام لافت إلي مرحلة رياض الأطفال، نظرا لطبيعة تلك الفئة العمرية وعدم قدرتها علي الإلتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية، فقرر تقسيم المعاهد ذات الكثافة المرتفعة 40 طفلا فأكثر أو وفق مساحة القاعة إلي قسمين كل منهما يحضر ثلاثة أيام مع الالتزام التام بشرح المنهج الدراسي كاملا علي أن يطبق ذلك من السبت 24 أكتوبر .

كما أصدر قرارا بالاستعانة بمعلمي الصفوف الرابع والخامس والسادس الابتدائي الأصغر سنًا لسد العجز بمرحلة رياض الأطفال والصفوف الثلاثة الأولى للمرحلة الابتدائية .

وأكدت المعاهد الأزهرية علي جميع المناطق، مراعاة المسافات الآمنة بين الطلاب بما لا يقل عن متر ونصف بين كل طالب، وحددت أن يكون حضور الطلاب لمرحلة رياض الأطفال والصفوف الثلاثة الأولى بالمرحلة الابتدائية أربعة أيام فى الأسبوع، وبالنسبة للصفوف من الرابع للسادس يكون الحضور يومين فى الأسبوع وتوزع هذه الأيام بمعرفه إدارة المعهد بالتنسيق مع المنطقة الأزهرية .

ويكون الحضور لجميع صفوف المرحلة الإعدادية والثانوية يومين فى الأسبوع فقط بمعرفة إدارة المعهد بالتنسيق مع المنطقة الأزهرية .

أما بالنسبة للمعاهد ذات الفترتين فى المرحلة الابتدائية يكون زمن الحصة 35 دقيقة على أن تبدأ الفترة الصباحية الساعة الثامنة صباحًا حتى 11.40 ، وتبدأ الفترة المسائية من الساعة 12 حتى 3.40 دقيقة.

وبشكل محدد طبقت المعاهد الأزهرية خطتها في مواجهة فيروس كورونا المستجد ، والتي تكونت من تعليمات تحدد مدة الدراسة وعدد الحصص، والإلتزام بتدريس مناهج 15 مارس أول أسبوعين من الدراسة للمناقشة فقط ولن يمتحن فيها الطالب.

كما لم يسمح بحضور طلبة المعاهد الأزهرية أو معلميها وجميع العاملين بها إلا بإرتداء الكمامة وعدم خلعها، مع إحضار التلميذ جميع أدواته الشخصية والتأكيد عليه بعدم استعارة أي أدوات من زملائه سواء أدوات مدرسية أو شخصية كزجاجة المياه والمناديل وغيرها، وإحضار أدواته للتعقيم مثل صابونة خاصة به أو جل تعقيم يكون خاص به لاستخدامه الشخصي.

وحمل قطاع المعاهد الأزهرية معلميه مسئولية، مراعاة المسافات الآمنة بين التلاميذ أثناء الطابور والصعود إلي الفصل، وعدم التعامل بين التلاميذ بالمصافحة أو الأحضان مسئولية التوعية والمتابعة تقع علي كافة العاملين بالمعهد.

وفي إطار خطته لحماية أبنائه ورفع حالة الطوارئ في مواجهة فيروس كورونا، أصدر قطاع المعاهد الأزهرية تعليماته بتخصيص غرفة عزل مؤقت داخل كل معهد أزهري ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية ضد انتشار فيروس كورونا المستجد وذلك بخلاف غرفة الزائرة الصحية.

واشترط قطاع المعاهد الأزهرية ، علي جميع من يتواجدون في غرفة العزل تطهير الأيدي ارتداء الكمامات والقفازات الطبية، وعند تعذر ارتداء الحالة للكمامة إذا كانت تشتكي ضيقا في التنفس فيجيب علي المتعاملين معها ارتداء الكمامات والقفازات الطبية والتباعد الجسدي لمسافة لا تقل عن مترين وعدم التواجد بالغرفة إلا للضرورة القصوي.

كما نبه على تخصيص مسئول للتواصل بكل معهد وكذا بكل إدارة تعليمية، مع تشكيل لجنة للصحة والبيئة على مستوى المنطقة التعليمية لمتابعة تنفيذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع كل القواعد المنظمة لغلق المنشآت التعليمية وفقا للضوابط التي أقرتها وزارة الصحة والسكان.

من جانبه، إتخذ فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ، قراران أحدهما تقديرا لما تمر به الأسر المصرية من غلاء معيشة وتأثر دخول الكثيرين بسبب الأزمة الاقتصادية التي أحدثها فيروس كورونا المستجد ، فقرر عدم زيادة المصروفات الدراسية لهذا العام بحيث تصبح المصروفات بعد إضافة مبلغ 5 جنيه فقط دعم لصندوق ذوي الإعاقة علي النحو التالي:
مصروفات التمهيدي 55 جنيه
المرحلة الإبتدائية 55.5
المرحلة الإعدادية 55.5
المرحلة الثانوية 78.5

أما القرار الثاني، فهو قرار شيخ الأزهر بصرف مكافأة تشجيعية للعاملين بالمناطق الأزهرية قدرها 700 جنيه بمناسبة الانضباط وإنهاء الاستعدادات للعام الدراسي الجديد.

وشملت العاملين بالمناطق الأزهرية كافة والعاملين بالإدارات التعليمية و المعاهد الأزهرية التابعة لها من المدرسين والإداريين والعمال والوعاظ والمنتدبين "الدائمين والمؤقتين والمتعاقدين على بند "أجور موسمية" والمتعاقدين بنظام أجر الحصة.

وذلك لما تحقق من الانضباط والانتهاء من أعمال الاستعدادات النهائية لبدء العام الدراسي الجديد 2020/ 2021 بصورة آمنة في سبيل انجاح العملية التعليمية في ظرف استثنائي تمر به البلاد في مواجهة فيروس كورونا المستجد .
 

مادة إعلانية

[x]