سمير صبري يكشف كواليس إنتاج محمود ياسين فيلم «جلسة سرية»

21-10-2020 | 01:18

محمود ياسين في مشهد من فيلم «جلسة سرية»

 

سارة إمبابي

استرجع الفنان القدير سمير صبري، ذكرياته مع الراحل القدير محمود ياسين قائلا: «عملت مع الفنان محمود ياسين ، نحو 12 عملا فنيا، وكان "جلسة سرية" ضمن الأفلام الستة التي قام بإنتاجها».

وأضاف سمير صبري، في برنامج «كلمة أخيرة»، على شاشة «ON»، «اتجاه الراحل للإنتاج إلى كون فيلم جلسة سرية، يعكس قصة حقيقية شهدة وقائعها محافظة الإسكندرية وحكاها نبيل عصمت، الكاتب والسيناريست، وهو من كتب الرواية، وكنا وقتها في رحلة لكندا بالتنسيق مع وزارة السياحة، لصالح مصر، ووقتها قص علينا الراحل عصمت، وقائع الرواية قائلاً: "تصوروا حصل في إسكندرية كذا كذا»، فرد عليه محمود قائلاً: "أنا عاوز أعمل الفيلم ده؟"، وبالفعل كتب نبيل عصمت الرواية أثناء الرحلة التي كنا فيها جميعاً بين كندا والولايات المتحدة الأمريكية».

واستطرد صبري، في سرده لوقائع وكواليس إنتاج الراحل محمود ياسين ، لفيلم جلسة سرية: «الفيلم كان إنتاج محمود ياسين ، وكان مكسوف يقلنا تاخدوا كام؟.. فأرسل لنا مدير إنتاج أنا ويسرا بالعقود وطوال تصوير الفيلم كان يأتي إليه في الاستديو، ويقول لي من فضلك امضوا العقد عشان أرتاح».

وتابع: «انتهينا من الفيلم ولم نوقع عقد، ولم نتقاض أجرًا حبًا في محمود ياسين ، وزوجته الفنانة شهيرة ، التي قامت بتأدية أحلى أدوارها في هذا الفيلم.. الفنان لما بينتج بيكون عاوز يحقق شيئا شايف أن المنتجين اللي على الساحة مش هيقدروا يحققوه.. صحيح مصاريف على الفنان، لكن متعة وأنا شخصيًا أنتجت "جحيم تحت المياه"، ده حلو في المهنة، وبالفعل فيلم "جلسة سرية" كان من أفضل الأفلام الستة أو السبعة التي أنتجها الراحل محمود ياسين ».

شارك برأيك

توقع من سيتوج بكأس الأميرة الإفريقية ؟

مادة إعلانية

[x]