البطريرك الماروني: السياسيون اللبنانيون يتجاهلون مطالب المتظاهرين ويعرقلون تشكيل الحكومة

18-10-2020 | 18:02

البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي

 

أ ش أ

وجّه البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس، الراعي انتقاداً حاداً للمسئولين السياسيين ال لبنان يين، متهمًا إياهم بتجاهل وإهمال وازدراء مطالب الشعب والمتظاهرين في انتفاضة 17 أكتوبر 2019، وعرقلة تشكيل حكومة جديدة للبلاد وعدم احترام مبادرات الدول الصديقة ل لبنان ، والتي تستهدف مساعدة البلاد وإنقاذها من أزماتها.


واعتبر بطريرك الموارنة، في كلمة له خلال قداس عظة الأحد، أن المنظومة السياسية ال لبنان ية لم تهتز جراء "الثورة الشعبية" أو تفجير مرفأ بيروت البحري وتداعياته المدمرة على العاصمة أو الانهيار المالي والتدهور الاقتصادي والجوع والفقر والبطالة التي يعاني منها الشعب ال لبنان ي، فضلا عن عدم إجراء أي إصلاحات أو التفاوض الجدي مع المؤسسات المالية الدولية.

وأشار إلى أن الشعب ال لبنان ي "فقد الثقة بالرموز السياسية والدولة، في حين فقد المسئولون السياسيون من جهتهم الحياء واحترام الشعب والعالم، بينما عطّل القائمون على الدولة دورها ككيان دستوري في خدمة الشعب والمجتمع"، على حد قوله.

وأضاف "لا أحد بريء من دم لبنان النازف، المسئولية جماعية والحساب جماعي"، منتقدًا بشدة تأخير الاستشارات النيابية الملزمة لتشكيل الحكومة الجديدة، داعيا القوى السياسية إلى رفع أياديها عن الحكومة والتوقف عن التعطيل وإدخال البلاد في شلل سياسي.

مادة إعلانية

[x]